وزراء أوروبيون يبحثون ملفات الإرهاب والمخدرات

وزراء أوروبيون يبحثون ملفات الإرهاب والمخدرات

بلغراد- اتخذ الاجتماع الـ 22 لمجلس وزراء منظمة ”الأمن والتعاون في أوروبا”، الذي عقد، على مدار اليومين الماضيين، بالعاصمة الصربية بلغراد، مجموعة من القرارات المشتركة بالإجماع حول قضايا عدة منها مكافحة الإرهاب.

وفي مؤتمر صحفي عُقد عقب انتهاء الاجتماع، أمس، قال الرئيس الدوري للمنظمة، وزير خارجية صربيا إيفيكا تاديتش، إن تلك القرارات شملت كذلك مكافحة تجارة المخدرات، والتطرف، فضلا عن مسائل متعلقة بقضايا الأمن والشباب.

وأشار تاديتش، إلى تطابق وجهات نظر الأطراف المشاركة بالاجتماع، حول موضوع  تبني المنظمة دورا فعالا بخصوص أزمة أوكرانيا، ومكافحة الإرهاب، وأزمة اللاجئين.

ولفت تاديتش، إلى إجراء لقاءات ثنائية كثيرة بين الأطراف على هامش اجتماع المنظمة، منها اللقاء الذي جرى بين وزيري خارجية تركيا وروسيا، بشكل مباشر لأول مرة منذ إسقاط أنقرة مقاتلة روسية انتهكت مجالها الجوي، في الـ24 من الشهر الماضي.

وحضر الاجتماع الـ22 لمجلس وزراء المنظمة، الذي عقد يومي 3 و4   كانون الأول/ديسمبر الحالي، وزراء خارجية 44 دولة، ومسؤولون من 57 دولة عضو بالمنظمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com