داعش يتوعد إسرائيل ونتنياهو“فيديو“

وسائل الإعلام العبرية تداولت مقطع فيديو يظهر عناصر التنظيم يتوعدون برفع راياته في تل أبيب.

المصدر: شبكة إرم الإخبارية -ربيع يحيى

تناقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية فيديو جديد لتنظيم (داعش)، قالت إنه موجه لرئيس الحكومة الإسرائيلية ”بنيامين نتنياهو“، وللجيش في المقام الأول، حيث يتوعد فيع التنظيم بقطع رقاب اليهود.

 ويبدأ الفيديو الذي عرضه الموقع الإلكتروني لصحيفة ”إسرائيل اليوم“ الجمعة، بمشاهد لأحد عناصر التنظيم بينما يتابع على جهاز كمبيوتر صورة لجندي إسرائيلي يعتقل طفل فلسطيني، ثم صورة لرئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو.

 ويظهر الفيديو قيام العنصر الذي ينتمي لـ“داعش“ برفع المقطع على مواقع التواصل الاجتماعي، مع رسالة تقول: ”إلى أبناء اليهود“، في إشارة إلى أنه موجه لإسرائيل في المقام الأول، قبل أن تظهر مجموعة كبيرة من الأطفال من جنسيات مختلفة، بينما يجلسون في مكان صحراوي أمام شخص يخبرهم أن ”عدد منهم فازوا في إحدى المسابقات وسيحظون بقتل مرتدين“، على حد قوله.

 ويستهل المتحدث كلامه أمام هؤلاء الأطفال بقوله أنه ”يوجه رسالة من أرض الكنانة إلى اليهود، بأن أجساد الأطفال القابعين أمامه إن تفجرت قتلت ومزقت، وأن الفائزين في المسابقة سيقومون بتنفيذ حد الله في مرتدين وقعوا في نواقض الإسلام“، على حد تعبيره.

 وتوعد الفيديو إسرائيل بأن التنظيم يستهدف رفع راية الإسلام فوق البيت الأبيض وفي تل أبيب، وذلك استمرارا للنهج الذي تبناه منذ اندلاع التوترات بالأراضي المحتلة، وبعد أن بدأ متحدثون إسرائيليون كثر، في محاولة الزعم بأن الانتفاضة الفلسطينية جاءت من وحي تنظيم داعش، في محاولة لتشويهها، قبل أسبوع تقريبا من ظهور الفيديو الأول للتنظيم في هذا الصدد.

 وكانت البداية بثلاث مقاطع فيديو متزامنة، تقول إسرائيل أن مصدرها تنظيم داعش في كل من سوريا والعراق، تلاها فيديو هو الأول من نوعه باللغة العبرية، قبل أن ينشر داعش فيديو آخر بنفس اللغة، يتوعد فيه إسرائيل ويحاول إظهار كون السكين الذي استخدمه فلسطينيون في طعن مستوطنين وجنود، إنما جاء بناء على توجهاته وأيديولوجياته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com