أحد مدبري هجمات باريس سافر عبر بودابست ‎قبل الحادث

أحد مدبري هجمات باريس سافر عبر بودابست ‎قبل الحادث

بودابست – كشف مدير مكتب رئيس وزراء المجر فيكتور أوربان، اليوم الخميس، أن أحد المدبرين الرئيسيين لهجمات باريس التي وقعت منتصف الشهر الماضي وأسفرت عن مقتل 130 شخصا، سافر عبر بودابست قبل الهجوم.

وقال مدير المكتب جانوس لازار قوله إن هذا الرجل سافر عبر محطة للسكك الحديدية في بودابست، دون أن يذكر اسم الرجل أو متى زار المدينة.

وأضاف: ”يمكنني ان أؤكد أنه استناداً إلى المعلومات المحلية لدى أجهزة المخابرات المجرية، فإن أحد المنظمين الرئيسيين لهجوم باريس كان في بودابست“.

ويجمع محققون في أنحاء أوروبا، معلومات لمعرفة كل التفاصيل المتعلقة بهجمات باريس، التي أدت إلى مقتل 130 شخصاً في حانات ومطاعم وملعب كرة قدم وقاعة حفلات موسيقية يوم 13 نوفمبر تشرين الثاني.

وتقوم الأجهزة بحملة مطاردة واسعة النطاق، للإمساك بصلاح عبد السلام، الذي يشتبه بأنه المهاجم الثامن الذي ذكره تنظيم داعش، عندما أعلن مسؤوليته عن الهجمات، حيث تم قتل سبعة من المهاجمين المشتركين في هذه الهجمات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة