جثمان الطيار الروسي يصل إلى موسكو

جثمان الطيار الروسي يصل إلى موسكو

موسكو ـ وصل إلى موسكو، اليوم الإثنين، جثمان الطيار الروسي، الذي قتل بعد إسقاط طائرته الحربية، وفقا لقواعد الاشتباك بعد انتهاكها المجال الجوي التركي.

 وقال بيان صادر عن وزارة الدفاع الروسية، إن مسؤولين من الوزارة كانوا في استقبال الطائرة، التي نقلت الجثمان من أنقرة، وهبطت في مطار تشكالوف بضواحي موسكو.

وكان وفد عسكري تركي، ومسؤولو الملحقية العسكرية في السفارة الروسية بأنقرة، شاركوا في وقت سابق اليوم، في مراسم رسمية لإرسال جثمان الطيار إلى بلاده، قبل أن تقلع به طائرة روسية من مطار أسن بوغا الدولي في أنقرة إلى بلاده.

وقال رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، في وقت سابق، إن تركيا تسلمت، فجر أمس الأحد، جثمان الطيار الذي قتل بعد سقوط طائرته الحربية في منطقة بايربوجاق(جبل التركمان) شمال غربي سوريا.

وأسقطت مقاتلتان تركيتان من طراز ”إف-16″، طائرة روسية من طراز ”سوخوي-24″، الثلاثاء الماضي، لدى انتهاك الأخيرة المجال الجوي التركي عند الحدود مع سوريا بولاية هطاي (جنوبا).

وحسب الرواية التركية، فقد وجّهت المقاتلتان 10 تحذيرات للطائرة الروسية خلال 5 دقائق- بموجب قواعد الاشتباك المعتمدة دولياً- قبل أن تسقطها، فيما أكد حلف شمال الأطلسي (الناتو)، صحة المعلومات التي نشرتها تركيا حول حادثة انتهاك الطائرة لمجالها الجوي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com