انتصار مرشح المعارضة برئاسة الأرجنتين

انتصار مرشح المعارضة برئاسة الأرجنتين

بوينس ايرس – أقر دانييل سكيولي مرشح الحزب الحاكم في الأرجنتين بهزيمته في انتخابات الرئاسة التي جرت في البلاد أمس الأحد بعد اتصاله بمنافسه مرشح يمين الوسط ماوريسيو ماكري لتهنئته بالفوز.

وقال سكيولي لأنصاره إن”الشعب الأرجنتيني ..انتخب رئيسا جديدا هو ماوريسيو ماكري الذي هنأته للتو عبر الهاتف.”

و صوت الأرجنتينيون أمس الاحد في جولة إعادة للانتخابات الرئاسية، حيث يعد عمدة العاصمة بوينس آيرس ماوريسيو ماكري المرشح الأوفر حظا لخلافة كريستينا فرنانديز دي كيرشنر.

كان ماكري (56 عاما) مرشح ائتلاف كامبيموس المعارض، الذي ينتمي إلي تيار يمين الوسط، قد حل ثانيا خلف مرشح الحزب الحاكم دانيال سيولي (58 عاما) في الجولة الاولى من التصويت يوم 25 تشرين اول/ اكتوبر الماضي.

وبدأ أنصار ماكري في الاحتفال فور إغلاق مراكز الاقتراع، فيما أعلنت تقارير إعلامية فوز ماكري دون مزيد من التفاصيل.

وبعد مرور 12 عاما من حكم الرئيس الراحل نيستور كيرشنر (من 2003 إلى 2007) وزوجته الرئيسة كريستينا فيرنانديز دي كيرشنر (من 2007 إلى 2015)، سيكون للرئيس المقبل على أقل تقدير اسما مختلفا.

وتمنع قوانين الأرجنتين فرنانديز دي كيرشنر من الترشح لولاية ثالثة على التوالي، وكانت تدعم سيولي، الذي كان يشغل منصب نائب الرئيس أثناء تولي زوجها الرئاسة.

و أظهر استطلاعان لآراء الناخبين في الأرجنتين بعد خروجهم من مراكز الاقتراع أمس الأحد فوز مرشح المعارضة ماوريسيو ماكري في جولة الإعادة على مرشح الحزب الحاكم دانييل سكيولي.

ونشرت نتائج الاستطلاعين اثنتان من المحطات التلفزيونية المحلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع