مصرع 17 مقاتلًا من طالبان شمال أفغانستان

مصرع 17 مقاتلًا من طالبان شمال أفغانستان

مزار شريف-  قُتل 17 عنصرًا من حركة طالبان، وأُصيب 5 آخرون، في مواجهات مع قوات الأمن الأفغانية، ببلدة ”دشتي أرجي“، التابعة لولاية ”قندوز“، شمالي البلاد.

وقال مدير أمن قندوز، الجنرال محمد قاسم جنكلباغ، اليوم الأحد، إن اشتباكات اندلعت بين مقاتلي طالبان وقوات الأمن، أثناء عملية نفذّتها الأخيرة في دشتي أرجي، خلال الأيام الأخيرة، أسفرت عن مقتل 17 عنصرًا، دون تحديد تاريخ مقتلهم؛ بحسب وكالة الأناضول.

وأضاف جنكلباغ أنه تم“تطهير البلدة بالكامل من عناصر الحركة“، فيما أعلن المتحدث باسم  طالبان، ذبيح الله مجاهد، مقتل 6 عناصر من قوات الأمن الأفغانية، وإصابة 5 آخرين، خلال المواجهات بين الطرفين.

في سياق متصل، أعلن جنكلباغ، أن قوات الأمن تمكنت من إلقاء القبض على طفل انتحاري في مركز قندوز، يدعى روح الله (11 عامًا)، كان يخطط لعملية في قندوز، وأنه أُعيد إلى أهله عقب التحقيقات.

وكانت قوات الأمن الأفغانية، ألقت القبض في وقت سابق، على أطفال يخططون لتنفيذ عمليات انتحارية في أنحاء مختلفة من البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com