البرلمان التركي ينتخب رئيسه اليوم

البرلمان التركي ينتخب رئيسه اليوم

المصدر: أنقرة- مهند الحميدي

 ينتخب أعضاء البرلمان التركي الجديد اليوم الأحد، رئيسا للمجلس الوطني الكبير (البرلمان) الذي يُعدّ ثاني أهم مقعد حكومي، بعد أن انتهت الأحزاب الأربعة من إعلان أسماء مرشحيها.

ورشح حزب العدالة والتنمية الذي يستحوذ على أعلى نسبة من المقاعد ،النائب إسماعيل قهرمان لرئاسة، ورشح حزب الشعب الجمهوري، أكبر الأحزاب المعارضة النائب غلسون بيلكيهان، فيما رشح حزب الحركة القومية اليميني النائب يوسف هالاجي أوغلو، في حين رشح حزب ديمقراطية الشعوب الكردي النائب دنكير مير محمد فرات.

ويتم التصويت لرئاسة البرلمان على أربعة مراحل، في حال لم يتمكن مرشح أي حزب من الظفر بأغلبية الأصوات خلال المراحل الأولى من عملية التصويت،وتوقعت صحف رسمية أن يحسم مرشح الحزب الحاكم، إسماعيل قهرمان، التصويت لصالحه من الجولة الثالثة.

ووفقاً للدستور التركي؛ فإن المرشح لرئاسة البرلمان يحتاج إلى 367 صوت من أصل 550، للظفر بمنصب رئاسة البرلمان من الجولتين الأولى والثانية، وفي حال عدم تمكن أحد المرشحين من تحقيق هذا العدد، فإن نواب البرلمان يذهبون إلى التصويت للجولة الثالثة.

وفي الجولة الثالثة، يحتاج المرشحون لرئاسة البرلمان إلى الحصول على 276 صوت من أصل 550، وإن لم يتمكن أحد المرشحين من الحصول على هذه النسبة، فإن الجولة الرابعة، تشهد تنافساً بين مرشحَين ممن حصلوا على أكبر نسبة من الأصوات في الجولة الثالثة.

ويحسم سباق رئاسة البرلمان في الجولة الرابعة لصالح المرشح الذي يفوز بعدد أكبر من الأصوات.

يُذكر إن نتائج الانتخابات الماضية أسفر عن فوز حزب العدالة والتنمية بنسبة 49.38% من الأصوات ليعود بذلك إلى التفرد في الحكم، مستحوذاً على 316 مقعداً في البرلمان.

ونال حزب الشعب الجمهوري، 25.41% من الأصوات، و134 مقعداً، كما نال حزب الحركة القومية اليميني المعارِض، 11.94% من الأصوات، و41 مقعداً.

في حين تراجعت نسبة حزب ديمقراطية الشعوب الكردي، من 13.1% خلال انتخابات حزيران/يونيو الماضي، لتصل إلى 10.66% من الأصوات فقط، ليتمكن بالكاد من تخطي عتبة الـ10% الانتخابية، وفقد الحزب 21 مقعداً لينخفض عدد نوابه من 80 إلى 59 نائباً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com