العراق يحقق في اختفاء 10 ملايين دولار من البنك المركزي

العراق يحقق في اختفاء 10 ملايين دولار من البنك المركزي

المصدر: بغداد- محمد كريم

أوعز رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، بفتح تحقيق عاجل بشأن اختفاء 10 مليارات دولار من احتياطي البنك المركزي العراقي، في عهد الحكومة السابقة، التي تولى رئاستها نوري المالكي.

وقالت صحيفة ”الصباح“ المملوكة للدولة، في عددها اليوم الاثنين، إن ”مصدرا حكومياً مقرباً من رئيس الوزراء، حيدر العبادي، كشفت عن إيعازه لمحافظ البنك المركزي وكالة علي العلاق، بفتح تحقيق فوري في قضية اختفاء 10 مليارات دولار من احتياطي البنك المركزي العراقي، البالغ 67 مليار دولار وانخفاضه الى 58 مليار دولار، دون ذكر الأسباب في وقت كانت السوق المالية العراقية وأسعار صرف الدولار، تشهد استقرارا حينذاك“.

وأضاف المصدر، أن ”رئيس الوزراء، أبدى تمسكه بالإصلاح الشامل ومكافحة الفساد، وفقا لبيان أصدره مؤخرا، أعلن فيه إصدار حزم جديدة تباعاً، كما وجه بفتح ملفات الفساد السابقة والحالية، تحت إشراف لجنة عليا تعمل على تفعيل مبدأ من أين لك هذا“.

 وأشار، إلى أن ”العبادي يواجه صعوبة في تنفيذ القرارات وحزمة الإصلاحات، ووصفها بأنها مهمة صعبة في ظل التحديات التي يواجهها البلد“، لافتا الى أن ”هناك أطرافا، تسعى الى افشال خطواته وتحاول التشكيك بقدراته على الإصلاح، وهي فئات غير معلنة، تخشى الضرر الذي قد يلحق بمصالحها نتيجة القرارات التي اتخذت مؤخرا“.

ويرى خبراء اقتصاديون، أن سياسات المالكي والفساد الإداري والمالي، الذي شاب فترتي رئاسته للحكومة العراقية، تسبب في ”إفلاس“ الخزينة العراقية، وصعوبات اقتصادية وأمنية، مازال العراق يعاني منها على الرغم من الإصلاحات التي يباشرها خلفه حيدر العبادي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com