بلجيكا: الأنباء عن مدبر هجمات باريس شائعات غير مؤكدة

بلجيكا: الأنباء عن مدبر هجمات باريس شائعات غير مؤكدة

بروكسل ـ أعلن ممثلو الادعاء في بلجيكا اليوم الاثنين، إن التقارير التي قالت إن المواطن البلجيكي عبد الحميد أباعود الموجود حاليا في سوريا، هو مدبر هجمات باريس، هي “شائعات غير مؤكدة”.

ونقلت رويترز، عن المدعي “إريك فان دير سيبت” قوله، “هذه شائعات ليست مؤكدة على الاطلاق، ولن نعلق بشأنها.”

وفي وقت سابق، قال مصدر قريب من التحقيق الفرنسي في هجمات باريس، إن “أباعود” هو الشخص الذي توصل المحققون إلى أنه على الأرجح، يقف وراء قتل 129 شخصا على الأقل في باريس يوم الجمعة الماضي.

وأعلن ممثلو ادعاء، أنه تم إطلاق سراح خمسة من أصل سبعة أشخاص، اعتقلوا مطلع الاسبوع لصلتهم المشتبه بها في هجمات باريس.

وقال متحدث باسم الادعاء، “نعم صحيح أطلق سراح خمسة أشخاص، القاضي سيبت في أمر الاثنين الآخرين.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع