بريطانيا تعزز تمويل وكالات المخابرات وأمن الطيران‎

بريطانيا تعزز تمويل وكالات المخابرات وأمن الطيران‎

لندن – قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اليوم الإثنين، إن بريطانيا ستزيد عدد العاملين في وكالاتها الأمنية بنسبة 15% وستضاعف الإنفاق على أمن الطيران لمواجهة خطر الإسلاميين المتشددين المتزايد.

وقالت الحكومة إنها قررت زيادة الموارد بعد تنامي عدد المؤامرات ضد بريطانيا والهجمات التي شنها المتشددون في الآونة الأخيرة بما في ذلك في باريس وتونس.

وقال كاميرون في بيان ”أنا مصمم على اعطاء أولوية للموارد التي نحتاج إليها لمكافحة خطر الإرهاب، لأن حماية الشعب البريطاني هي واجبي الأول“.

وأضاف ”إنه صراع جيل يتطلب أن نوفر المزيد من الطاقة البشرية لمحاربة من يدمروننا ويدمرون قيمنا.“

وذكرت الحكومة أنها ستمول إضافة 1900 ضابط لجهاز المخابرات الداخلية (إم.آي.5) وجهاز المخابرات البريطاني (إم.آي.6) ومقر الإتصالات الحكومية في إطار مراجعة أمنية ودفاعية أوسع لمدة خمس سنوات تعلن في 23 نوفمبر تشرين الثاني.

وتعتزم الحكومة أيضا إدخال تغيير كبير في أمن الطيران عقب تحطم طائرة روسية في مصر الشهر الماضي في حادث تعتقد بريطانيا أنه نجم عن قنبلة.

ومن المقرر أن يناقش كاميرون أمن الطيران مع زعماء آخرين خلال قمة مجموعة العشرين المنعقدة في تركيا اليوم الإثنين وسيناقش الأمر خلال اجتماع ثنائي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وأمر كاميرون أيضا بمراجعة سريعة للأمن في عدة مطارات بالعالم خاصة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وكذلك المطارات التي يستخدمها عدد كبير من البريطانيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com