السبل تتقطع بمئات اللاجئين الكوبيين في أمريكا الوسطى‎

السبل تتقطع بمئات اللاجئين الكوبيين في أمريكا الوسطى‎

مكسيكو سيتي – قالت حكومة نيكاراجوا يوم الأحد، إن المئات من اللاجئين الكوبيين تقطعت بهم السبل في أمريكا الوسطى بعد أن قام المسؤولون في نيكاراجوا بمنعهم من عبور بلادهم وأعادوهم إلى كوستاريكا المجاورة.

وقالت نيكاراجوا إن المهاجرين الكوبيين سمح لهم بالسفر قدما من كوستاريكا على الرغم من عدم وجود وثائق سفر صالحة معهم.

واتهمت نيكاراجوا كوستاريكا بالتسبب في أزمة إنسانية على الحدود المشتركة بين البلدين الواقعين في أمريكا الوسطى.

ولاحظت العديد من دول المنطقة في الآونة الأخيرة زيادة في عدد المهاجرين من كوبا، والذين يفرون أملا في الوصول إلى الولايات المتحدة عبر بلد ثالث.

ويقول مسؤولون أمريكيون إن عدد اللاجئين الكوبيين الذي عبروا إلى داخل الولايات المتحدة من المكسيك منذ بداية العام الجاري وحتى الآن وصل إلى خمسة أضعاف كل من عبروا في العام الماضي.

ويدرك الكثير من الكوبيين أن الحصول على حق اللجوء السياسي في الولايات المتحدة ربما يصبح أكثر صعوبة في المستقبل بعد عودة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وفي ظل توجه البلدين نحو التطبيع الكامل للعلاقات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com