أوباما وبوتين يتفقان على الحاجة لانتقال سياسي في سوريا

أوباما وبوتين يتفقان على الحاجة لانتقال سياسي في سوريا

بيليك (تركيا) – قال مسؤول بالبيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين اتفقا على الحاجة لعملية انتقال سياسي تقودها سوريا تتضمن محادثات بوساطة الأمم المتحدة.

وأضاف المسؤول أن الرئيسين ناقشا في الاجتماع الذي استمر 35 دقيقة على هامش قمة مجموعة العشرين المنعقدة في تركيا الجهود المبذولة لإيجاد حل للصراع وهو ما أصبح أكثر إلحاحا بعد هجمات باريس التي أودت بحياة 129 شخصا.

وتابع المسؤول ”الرئيس أوباما والرئيس بوتين اتفقا على الحاجة لعملية انتقال سياسي تقودها سوريا وتملكها سوريا تجري من خلال مفاوضات بوساطة الأمم المتحدة بين المعارضة السورية والنظام إضافة إلى وقف إطلاق النار.“

وقال المسؤول إن أوباما رحب بجهود جميع الدول لمواجهة تنظيم الدولة الاسلامية مشيرا إلى أهمية أن تتركز الجهود العسكرية الروسية في سوريا على هذا التنظيم.

وأجرى الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره الروسي فلاديمير بوتين محادثات غير رسمية، اليوم الأحد، بحسب ما أظهرت مشاهد عرضها التلفزيون التركي الرسمي مباشرة.

وجلس الزعيمان إلى جانبي طاولة صغيرة ومنخفضة ومعهما مترجم ومسؤول آخر، وظهرا وهما ينحنيان أثناء مناقشة بينهما لم ينقل التلفزيون فحواها، وذلك على هامش قمة مجموعة العشرين في منتجع أنطاليا التركي على البحر المتوسط.

وهذا اللقاء الذي لم يكشف مضمونه ومدته لم يكن مقررا في الوقت الذي تبدو فيه العلاقات معقدة بين الدولتين خصوصا بشان سوريا واوكرانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com