مناورة إسرائيلية تحاكي البحث عن جنود اختطفهم داعش (فيديو وصور)

مناورة إسرائيلية تحاكي البحث عن جنود اختطفهم داعش (فيديو وصور)

المصدر: إرم – ربيع يحيى

أجرى الجيش الإسرائيلي عمليات محاكاة لتقفي أثر جنود، تم اختطافهم بواسطة تنظيم “داعش”، وذلك في إطار تدريبات لرفع كفاءة وحداته العاملة في مجال البحث عن الجنود الذين اختفى أثرهم أثناء العمليات العسكرية أو في الظروف الطبيعية.

وأشارت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الأحد، إلى أن عمليات المحاكاة أجريت في منطقة صحراوية مفتوحة، حيث عملت وحدة جمع الأدلة على البحث عن جنود اختطفهم التنظيم المتطرف بشكل مفترض، وقاموا بجمع الأدلة التي تممكنهم من الوصول إلى موقع 3 جنود اختفوا بعد أن تسلل عشرات من عناصر “داعش” من شبه جزيرة سيناء، طبقاً لسيناريو المناورة.

ويخشى جيش الاحتلال الإسرائيلي إمكانية أن يقوم التنظيم بمهاجمة حدوده الغربية مع شبه جزيرة سيناء، وهو ما دفعه إلى اختبار قدرات وحدات جمع الأدلة الخاصة بالمفقودين، وكذلك قصاصي الأثر، على استعادة جنود إسرائيليين حال تعرضوا للاختطاف بواسطة التنظيم.

وأجريت عملية المحاكاة على أساس أن جنود من سلاح المدرعات، يعملون على مقربة من الحدود مع شبه جزيرة سيناء اختفوا بعد حدوث عمليات إرهابية على مقربة من تلك الحدود، فيما تعتبر وسائل الإعلام العبرية أن أهمية تلك المناورات تأتي لتزامنها مع العمليات الإرهابية التي ضربت باريس ليلة السبت، وأعلن تنظيم “داعش” مسئولته عنها.

وفي إطار التدريبات، كان على عناصر جمع المعلومات والأدلة ضمن وحدة “إيتان” المكلفة بالبحث عن الجنود المفقودين، أن يجمعوا كل ما يتاح من أدلة، واستغلال وتحليل جميع ما يعثرون عليه في الموقع لكشف مكان احتجازهم ومعرفة ملابسات اختفائهم.

وبدأت المحاكاة باتصالات وصلت وحدة “إيتان” تبلغ عن اختفاء ثلاثة من الجنود في أعقاب قيام عناصر من تنظيم “داعش” بالتسلل عبر الحدود مع شبه جزيرة سيناء، ووضعت التدريبات في الاعتبار نقل الجنود إلى الطرف الآخر من الحدود أو إلى صحراء النقب.

وهرع عناصر وحدة “إيتان” إلى الموقع حيث اختفى الجنود، وقاموا بفحص كل ما عثروا عليه من أغراض تخص الجنود، وتحليل آثار الدماء في محيط منطقة يبلغ قطرها عشرات الأمتار، والمزيد من المهام الأخرى.

unnamed (1)

unnamed (2)

unnamed (3)

https://www.youtube.com/watch?v=3-GEyUvpvK4&feature=youtu.be

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع