“ألفا كوندى” يفوز بولاية رئاسية ثانية فى غينيا

“ألفا كوندى” يفوز بولاية رئاسية ثانية فى غينيا

فاز رئيس غينيا ألفا كوندي بمعظم الأصوات في الانتخابات التي جرت مطلع الأسبوع الماضي ليستهل فترة ولاية ثانية، فيما تزعم المعارضة وجود تزوير في عملية التصويت.

فقد حصل كوندي (77عاما) الذي يقود حزب ”تجمع الشعب الغيني“ على 8ر57 بالمئة من الأصوات، طبقا لما أعلنته لجنة الانتخابات مساء أمس السبت في كوناكري.

وحصل منافسه الرئيسي سيلو دالين ديالو (63عاما) رئيس حزب ”اتحاد القوى الديمقراطية لغينيا“ على 4ر31 بالمئة من الأصوات.

وبلغت نسبة الاقبال 3ر68 بالمئة، طبقا للجنة، ويوجد نحو ستة ملايين غيني مسجلين يحق لهم الادلاء بأصواتهم.

وجرت الانتخابات في 11 تشرين أول/أكتوبر الماضي بشكل هادئ، على الرغم من أنه كانت هناك أعمال عنف دامية قبل الانتخابات بعد أن رفضت المحكمة الدستورية في غينيا طلبا من أحزاب المعارضة لتأجيل الانتخابات، التي زعمت أنه جرى تزويرها لصالح كوندي.

ورفض ديالو نتائج الانتخابات ودعا إلى المقاومة من خلال ”جميع الوسائل القانونية“ ومن بينها المظاهرات السلمية.

وكان كوندي قد تغلب أيضا على ديالو في أول انتخابات ديمقراطية تجرى في البلاد في عام 2010 بعد سنوات من الحكم العسكري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com