طالبان تنصب كمينا للتعزيزات الأفغانية لقندوز‎

طالبان تنصب كمينا للتعزيزات الأفغانية لقندوز‎

كابول – أعلن مسؤولون اليوم الأربعاء أن قوات طالبان أحرزت مزيدا من التقدم في مدينة قندوز بشمال أفغانستان، وقامت بشن مزيد من الهجمات على القوات الحكومية ،كما نصبت كمينا للتعزيزات التي أرسلتها العاصمة.

وكانت طالبان قد استولت على المدينة الاستراتيجية أمس الأول الاثنين، عقب هجوم مفاجئ، شارك فيه مئات المقاتلين، مما دفع القوات الحكومية للتراجع إلى المطار المحلي.

وقال سيد أسد الله سادات، العضو بمجلس الإقليم ”مسلحو طالبان مازالوا في مواقعهم، وقد تم نصب كمين للتعزيزات القادمة من كابول وتاخار، ولم تصل لقندوز“.

وأضاف ”أشك في قدرة الحكومة على استعادة قندوز، إذا لم تتمكن حتى من إرسال التعزيزات بنجاح“.

وقد تم محاصرة القوات الأمنية الأفغانية والمسؤولين الحكوميين في المطار، حيث شن المتمردون هجمات ليلة أمس الثلاثاء.

وقال المسؤول العسكري الأمريكي براين تربياس إن استمرار هجمات طالبان على القوات الأفغانية دفع القوات الأمريكية لشن ”هجوم جوي ثاني في محيط مطار قندوز – ضد الأفراد الذين يهددون القوات“ وذلك قبل منتصف الليل.

وقال المتحدث باسم شرطة قندوز سيد ساروار حسيني إن القوات الأجنبية ساندت القوات الأفغانية برا وجوا خلال المعارك الليلية.

وقالت وكالة الاستخبارات الأفغانية في بيان صدر أمس الثلاثاء إن الهجوم الجوي أسفر عن مقتل مولاي عبد السلام ، حاكم إقليم قندوز في حكومة طالبان ، وعشرة آخرين من المقاتلين .

ولكن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد نفي هذه الانباء ،قائلا أنه مازال يقود هجوم طالبان على المطار.

ويعد استيلاء طالبان على قندوز أمس الأول الاثنين أكبر مكسب تحققه الحركة منذ 14 عاما، كما أنه يبرز قدرة الحركة على شن هجمات كبيرة بعيدا عن معاقلهم في الريف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com