أخبار

الأمن الإيراني يقتل اثنين من القومية البلوشية
تاريخ النشر: 10 سبتمبر 2015 12:18 GMT
تاريخ التحديث: 10 سبتمبر 2015 12:20 GMT

الأمن الإيراني يقتل اثنين من القومية البلوشية

القوات الأمنية الإيرانية قتلت عطا الله دامني، وإيمان ارجنك بعدما اتهما بتهريب كمية من البنزين في السيارة التي كان يقودها الأول.

+A -A

طهران- فتحت القوات الأمنية الإيرانية النار على اثنين من القومية البلوشية السنية في مدينة ايرانشهر التابعة لمحافظة سيستان وبلوشستان (جنوب شرق) ذات الغالبية السنية.

وذكر موقع ”فعالين بلوش“ الخميس، أن القوات الأمنية الإيرانية في مدينة ايرانشهر قتلت الأربعاء، شابين هما ”عطا الله دامني، وإيمان ارجنك“ بعدما اتهما بتهريب كمية من البنزين في السيارة التي كان يقودها عطا الله دامني.

وأشار الموقع الإخباري المعني بشؤون البلوش السنة في إيران، أن ”قوة أمنية فتحت النار على السيارة التي كانت تقل الشابين دون سابق إنذار“.

وتعاني الأقليات العرقية في إيران من الاضطهاد والتهميش بحسب تقارير لمنظمة دولية حقوقية. وتشير التقديرات إلى أن نسبة البلوش في إيران 2% من مجموع سكان إيران البالغ عددهم 87 مليون وغالبيتهم ينتمون للمذهب السني، بحسب إحصائيات رسمية.

وكلفت السلطات الإيرانية العام الماضي الحرس الثوري مراقبة الحدود مع باكستان لمنع تسلل مجموعات متمردة. وتعد اليوم محافظة سيستان وبلوشستان، أحد أهم الخطوط لتهريب المخدّرات الأفغانيّة عبر الأراضي الباكستانية والإيرانيّة إلى العالم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك