إسرائيل تعلن توصل الشرطة لقتلة أسرة الدوابشة‎

إسرائيل تعلن توصل الشرطة لقتلة أسرة الدوابشة‎

القدس- كشف وزير الدفاع الإسرائيلي ”موشيه يعالون“، ليل الأربعاء، عن معرفة الأمن الإسرائيلي لقتلة، أسرة الدوابشة الفلسطينية حرقا.

وقال ”يعالون“ في تصريح نقلته الإذاعة الإسرائيلية العامة (الرسمية)، فجر اليوم الخميس، إن ”أجهزة الأمن الإسرائيلية تعرفت على هوية المتطرفين اليمينيين، الذين قاموا بقتل أبناء عائلة دوابشة الثلاثة، في قرية دوما الفلسطينية“.

وأضاف ”يعالون“ في تصريحات أدلى بها خلال اجتماع لحزب الليكود ليلة أمس في تل أبيب ”الأمن الإسرائيلي في هذه المرحلة يكتفي باعتقالهم إداريا (احترازيا) دون تقديمهم للمحاكمة، لكي لا يضطر إلى الكشف أمام المحكمة عن مصادر المعلومات الاستخبارية“.

واتهم الجانب الفلسطيني الحكومة الإسرائيلية، بالتستر على منفذي عملية حرق أسرة الدوابشة قبل نحو 40 يوما.

وقال ”فؤاد الخفش“ مدير مركز أحرار (حقوقي) للأناضول في وقت سابق“ إن حكومة الاحتلال مسؤولة عن عملية حرق أسرة الدوابشة“.

وأضاف ”الخفش“ قائلا ”لأنها تقوم بحماية المتطرفين، وتغض الطرف عنهم، وتوفر لهم، كافة الاحتياجات لاستمرار هجماتهم ضد الفلسطينيين“.

تجدر الإشارة إلى أن مستوطنين إسرائيليين، أقدموا نهاية تموز/يوليو الماضي، على إحراق منزل لعائلة فلسطينية، في قرية ”دوما“ جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية، فيما كانت الأسرة داخله، ما أسفر عن مقتل الرضيع الفلسطيني ”علي سعد دوابشة“ ووالده، ووالدته ”ريهام الدوابشة“ وإصابة شقيقه (4 سنوات)، بحروق خطيرة.

وإثر الحادث تسود منذ ذلك الحين، حالة من التوتر في الضفة الغربية بشكل عام، وفي بلدة ”دوما“ بشكل خاص، أدت إلى اندلاع مواجهات عديدة بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com