خامنئي يرضخ لضغوط الأكراد ويعفو عن معارض بارز

خامنئي يرضخ لضغوط الأكراد ويعفو عن معارض بارز

طهران – أعفى المرشد الإيراني علي خامنئي عن الناشط السياسي الكردي المعارض حبيب الله لطفي بعدما صادقت المحكمة العليا الإيرانية للمرة الثانية على إعدامه.

وقالت وكالة أنباء ”هرانا“ الحقوقية الإيرانية، أمس السبت، أن ”المرشد علي خامنئي ونتيجة ضغط الشارع الكردي وتظاهره امام سجن مدينة سنندج المركزي، قرر العفو عن الناشط حبيب الله لطفي من الإعدام وإتخاذ حكم آخر بحقه سيعلن في وقت لاحق من قبل المحكمة“.

وكانت السلطات الإيرانية اعتقلت في 29 من تشرين الأول/ أكتوبر 2007 الناشط حبيب الله لطفي وهو طالب هندسة في السنة الرابع بجامعة إيلام غرب البلاد بتهمة ”المحاربة والإفساد والأرض“ وحكمت عليه المحكمة بالإعدام.

وكان حزب الحياة الحرة الكردستاني المعارض، حذر السلطات الإيرانية العام الماضي من مغبة الاقدام على تنفيذ قرار الاعدام بحق لطفي.

وطالب الحزب في بيانه من السلطات الإيرانية إلغاء أحكام الإعدام التي صدرت بحق الشبان الكرد لتنجب الانتقام من ذلك، مطالبا في الوقت نفسه من الشعب الكردي في شرقي كردستان تصعيد النشاطات الديمقراطية ضد قرار الاعدام.

images (1) images latifi-habib

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com