المبعوث الأمريكي الجديد لسوريا يزور روسيا والسعودية

المبعوث الأمريكي الجديد لسوريا يزور روسيا والسعودية

واشنطن – يبدأ المبعوث الأمريكي الخاص الجديد لسوريا، مايكل راتني، زيارة إلى موسكو والرياض وجنيف في وقت لاحق من هذا الأسبوع، لإجراء مباحثات سعيا إلى إيجاد حل سياسي للحرب السورية الدائرة رحاها منذ أربعة أعوام.

وقال مسؤول رفيع بوزارة الخارجية إن راتني الذي عين مبعوثا جديدا إلى سوريا في 27 من يوليو/ تموز سيسافر إلى العواصم الثلاث في الفترة من 28 من أغسطس /آب إلى الثاني من سبتمبر /أيلول.

وأضاف المسؤول قوله ”سيجتمع المبعوث الخاص راتني في 28 من أغسطس مع مسؤولين روس كبار وفي 29 من أغسطس مع مسؤولين سعوديين كبار في الرياض لمواصلة المناقشات بشأن الجهود من أجل عملية انتقال سياسي حقيقي وإنهاء الأزمة المدمرة في سوريا.“

وفي جنيف سيلتقي راتني مع ستافان دي ميستورا مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا.

وتصر حكومة الرئيس باراك أوباما منذ وقت طويل على أن أي جهد دبلوماسي يجب أن يتضمن رحيل الرئيس السوري بشار الأسد الذي يتعرض لخطر عسكري متزايد من تنظيم ”داعش“.

ورحبت الولايات المتحدة بمبادرات روسيا حليف الأسد والأمم المتحدة لإيجاد حل دبلوماسي للأزمة، لكنها تصر على أن أي نقل للسلطة يجب أن يكون في إطار ما يسمى إعلان جنيف الذي يدعو إلى نقل السلطة إلى هيئة انتقالية حاكمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة