السلاح الإسرائيلي يؤجج الحرب في جنوب السودان (فيديو إرم)

تقرير صادر عن الأمم المتحدة يحذر من أن السلاح الإسرائيلي يقف وراء تأجيج نيران الحرب الأهلية في جنوب السودان.

المصدر: إرم – ربيع يحيى

يحذر تقرير صادر عن الأمم المتحدة، من أن السلاح الإسرائيلي يقف وراء تأجيج نيران الحرب الأهلية في جنوب السودان، وأن شركات إسرائيلية تزود أطراف النزاع بأسلحة، من شأنها إطالة أمد الحرب.

ويقول التقرير أن الشركات الإسرائيلية استغلت فرصة قرار الصين وقف تصدير السلاح إلى جنوب السودان، لتبيعه إلى قوات الأمن والشرطة المحلية، وجيش التحرير الشعبي السوداني، وصولا إلى الضباط الكبار وحراسهم.

ويلفت التقرير إلى أن خطابات أرسلت إلى الجانب الإسرائيلي في هذا الصدد، ولكن الحكومة الإسرائيلية لم ترد عليها، كما تهربت وزارة الدفاع من الرد على أسئلة بشأن تزويد الأطراف المتنازعة في جنوب السودان بالسلاح.

وبدأت الحرب في جنوب السودان في ديسمبر/كانون الأول 2013، حين اتهم الرئيس سيلفا كير نائبه السابق رياك مشار بمحاولة الانقلاب عليه، ما أثار موجة من أعمال العنف، امتدت من جوبا إلى أنحاء البلاد وشهدت ممارسات وحشية.

ويتهم التقرير جيش التحرير الشعبي بممارسة سياسة الأرض المحروقة، مشيرا إلى أنه يحرق المنازل بمن فيها، ويقتل بلا تمييز، ويدمر البنية التحتية، فضلا عن حالات الاغتصاب والابتزاز والتشريد، موجها أصابع الاتهام إلى إسرائيل بالتسبب في إطالة أمد الحرب الأهلية في جنوب السودان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com