الكونجرس الأمريكي
الكونجرس الأمريكيرويترز

"مزيد من القيود".. ملف الهجرة يوحد الفرقاء السياسيين في أمريكا

ذهب تقرير لصحيفة "وول ستريت جورنال" إلى أن الحزبين الجمهوري والديموقراطي، رغم عدم القدرة على الاتفاق، يتحولان نحو اليمين المتشدد بشأن ملف الهجرة.

وبحسب التقرير، انضم كبار الديمقراطيين إلى الجمهوريين، لدعم فرض قيود أكثر صرامة على الحدود الجنوبية للحد من الهجرة غير الشرعية، لكن الإجماع الناشئ، ربما لن يكون كافيًا لتمرير اتفاق بين الحزبين يهدف إلى القيام بذلك على وجه التحديد، وذلك بفضل الضغوط التي فرضتها الانتخابات الرئاسية في عام 2024.

فبالنسبة للمشرعين الجمهوريين، فإن الرئيس السابق دونالد ترامب، هو السبب الأكبر وراء حرصهم على اتخاذ إجراءات صارمة ضد المعابر الحدودية، وحذرهم من أي صفقة.

وأصبحت دعوته على مدى سنوات لسياسة الهجرة المتشددة بمثابة كتاب مقدس لمعظم السياسيين من الحزب الجمهوري، الذين يرون اليوم أن أي صفقة من المرجح أن تضعف فعالية رسالة "ترامب" هذا الخريف.

وعلى الجانب المقابل، تغير موقف الديموقراطيين بفعل حقيقة عمليات العبور القياسية على الحدود الجنوبية، لا سيما مع توجه المزيد من المهاجرين إلى المدن والولايات الزرقاء بحثاً عن مأوى.

علاوة على تزايد نداءات المسؤولين الديمقراطيين في نيويورك وشيكاغو وأماكن أخرى إلى البيت الأبيض طلباً للمساعدة.

ولفت التقرير إلى أن استطلاعات الرأي الأخيرة أظهرت أن العديد من الأمريكيين لا يوافقون على الطريقة التي تعامل بها الرئيس "بايدن" مع ملف الهجرة؛ ما قد يشكل عائقاً محتملاً أمام حملة إعادة انتخابه.

وقال إن الأزمة المتنامية دفعت "بايدن" إلى استخدام لغة قاسية بشكل متزايد بشأن هذه القضية، خلال احتجاجات العديد من الليبراليين، وبلغت ذروتها في دعوات عاجلة للكونجرس للتوصل إلى اتفاق بشروط جمهورية إلى حد كبير.

وأشار التقرير إلى أن المشرعين في الكونغرس يعملون لإصدار نص قانون خاص بالهجرة هذا الأسبوع؛ مع تحديد موعد أولي للتصويت الأسبوع القادم.

ورغم أن الديموقراطيين شنوا حملات انتقاد ضد الإجراءات المتوقعة وفق القانون، إلا أنهم وبدوافع انتخابية بحتة أقرب لتأييد القانون وتمريره.

في حين استمر "ترامب" ومن خلفه الجمهوريون بالتهديد بوقف القانون، إذا لم يكن رائعًا وكما ينبغي حسب وصفهم.

قال "ترامب": "إذا لم يكن مشروع القانون رائعًا ويحل المشكلة حقًا، فلن نمرر ذلك على الإطلاق. ليس لأسباب سياسية؛ فقط لأسباب أمريكية".

أخبار ذات صلة
في إطار حملته لانتخابات الرئاسة.. ترامب يشدد على مواقفه بشأن الهجرة

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com