إيران تؤيد بقاء مسعود بارزاني في منصبه‎

إيران تؤيد بقاء مسعود بارزاني في منصبه‎

طهران – كشفت وسائل إعلام إيرانية تابعة للحكومة، الأربعاء، أن قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الجنرال قاسم سليماني زار يوم أمس الثلاثاء، محافظتي أربيل عاصمة إقليم كردستاني، والسليمانية معقل الرئيس العراقي السابق جلال طالباني.

ونقل موقع وكالة أنباء ”أبنا“ الإيرانية، أن سليماني التقى خلال زيارته نائب الامين العام لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح في مدينة اربيل، كما بحث مع زعيم حركة التغيير الكردية المعارضة نوشيروان مصطفى، آخر مستجدات المواجهة مع تنظيم ”داعش“.

وأوضحت الوكالة الإيرانية نقلاً عن مصادر مطلعة قولها ”إن قاسم سليماني حذر القيادات الكردية المعارضة من مساعي عزل رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني من منصبه“، مشيراً إلى أن سليماني شدد على أن بقاء بارزاني في منصبه يعد قضية مهمة وأن طهران تؤيد بقائه.

وكان مصدر سياسي مطلع قد كشف في وقت سابق اليوم عن موافقة حزب الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة التغيير والاتحاد الاسلامي والجماعة الاسلامية على تمديد ولاية بارزاني في رئاسة الاقليم لعامين آخرين حتى انتهاء الدورة البرلمانية الحالية.

وتدور في الأروقة السياسية منذ فترة مناقشات حول إمكانية أو عدم إمكانية تجديد ولاية رئيس الإقليم التي ستنتهي في 19 أغسطس/ آب المقبل.

وتولى بارزاني رئاسة الاقليم في عام 2005 واختير داخل البرلمان وبعدها في انتخابات مباشرة جرت عام 2009 وحصل على 69% من أصوات الناخبين، وفي عام 2013 وبعد انتهاء ولايته تم تجديدها لمدة عامين بعد أن حدثت خلافات بين الأحزاب الكردستانية حول إجراء استفتاء على مشروع دستور الاقليم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة