الغاز والأمن يقودان نتنياهو إلى قبرص – إرم نيوز‬‎

الغاز والأمن يقودان نتنياهو إلى قبرص

رئيس الوزراء الإسرائيلي يزور قبرص، ويلتقي الرئيس نيكوس أناستسياديس.

المصدر: إرم – ربيع يحيى

تبدي وسائل الإعلام الإسرائيلية إهتماما بالغا بالزيارة التي يقوم بها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو إلى قبرص، وتعتبرها منطلقا للمزيد من التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الطاقة.

والتقى نتنياهو الثلاثاء مع الرئيس القبرصي نيكوس أناستسياديس، وبحثا سبل التعاون في مجال الغاز الطبيعي والمجال الأمني.

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن نتنياهو قوله، إن العلاقات بين البلدين تشبه ”الطاقة المتجددة“، مضيفا أنه ”تعمد استخدام هذا المصطح في إشارة إلى آفاق التعاون بين البلدين في مجال الطاقة“.

ولفت نتنياهو إلى أن التعاون بين البلدين يمكنهما من تحقيق الإستفادة القصوى من ثروات الغاز الطبيعي وتسويقه بشكل مشترك، ولكنه مع ذلك تطرق إلى التعاون الأمني بين البلدين، وأكد على أن تهديدات مشتركة تطل برأسها على البلدين، ما يحتم العمل المشترك لمواجهتها.

واكتشفت كل من تل أبيب ونيقوسيا كميات كبيرة من الغاز الطبيعي في مياهمها الاقتصادية في السنوات الأخيرة، وتتحدث التقارير عن تعاون مشترك بين البلدين، وإتفاق الجانبين على توسيع هذا التعاون في ملف الغاز الطبيعي، بما في ذلك استغلال أنابيب الغاز، وشبكات الربط الكهربائي إلى الأسواق الأوروبية.

وأعلن الجانبان عن خطة لإستغلال ثروات الغاز الطبيعي في البلدين، وقالا إنهما بحثا العديد من الطرق لدفع هذا التعاون قدما.

ووقعت كل من تل أبيب ونيقوسيا أواخر عام 2010 اتفاقا للتعاون في مجال التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي واستخراجهما في المياة الاقتصادية المشتركة التي تجمعهما شرق البحر المتوسط، وهو الإتفاق الذي تسبب في تحفظ تركي، ولكن هذا التحفظ لم يمنع إسرائيل وقبرص من التوقيع على مذكرة تفاهم لبناء مصنع للغاز المسال في قبرص، 26 حزيران/ يونيو 2013.

وتنظر إسرائيل إلى قبرص كونها شريك إقليمي، وتعتبرها إلى جانب اليونان، نواة لتشكيل تحالف إقليمي عوضا عن تركيا، والتي شهدت العلاقات بينها وبين إسرائيل تدهورا في السنوات الخمس الأخيرة، منذ واقعة السفينة ”مرمرة“ التي كانت تقف على رأس أسطول الحرية، المتجة إلى قطاع غزة.

وتعتبر إسرائيل أن قبرص هي الجسر الأقصر إلى أوروبا، وبخاصة في مجال الطاقة، حيث تسعى تل أبيب إلى فتح أسواق جديدة في أوروبا بعد إكتشافات الغاز الطبيعي في مياهها في العقد الأخير، على الرغم من المنافسة الروسية الكبيرة على هذه الأسواق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com