مجلس الأمن يدين تفجير ”سوروج“ بتركيا

مجلس الأمن  يدين تفجير ”سوروج“ بتركيا

نيويورك – أدان مجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء، ”بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الذي وقع في مدينة سوروج، التابعة لولاية شانلي أورفة جنوب شرقي تركيا، يوم 20 يوليو/تموز الجاري، وأسفر عن مقتل32 شخصاً، واصابة أكثر من 100 آخرين“.

وأعرب أعضاء المجلس عن تعازيهم لأسر الضحايا، ولشعب وحكومة تركيا، كما أعربوا عن أمنياتهم بالشفاء العاجل للمصابين.

وأكد أعضاء المجلس ضرورة ”تقديم مرتكبي هذه الأفعال الذميمة الإرهابية إلى العدالة، والتصدي بكل الوسائل لتهديدات السلم والأمن الدوليين، من جراء الأعمال الإرهابية“، فيما شدد البيان أن ”أي أعمال إرهابية، هي أعمال إجرامية وغير مبررة، بغض النظر عن الدافع“.

وقتل 32 شخصًا، وأصيب قرابة 104 آخرين بجروح، جراء تفجير انتحاري وقع الإثنين، في حديقة مركز ثقافي بمدينة ”سوروج“، التابعة لولاية شانلي أورفة جنوب شرقي تركيا، بحسب تصريحات مسؤولين أتراك.

وقوبلت العملية بموجة كبيرة من الاستنكار والتنديد، من قبل منظمات دولية ودول عالمية وأوروبية وعربية، وعدد كبير من مؤسسات المجتمع المدني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com