واشنطن تتابع تقارير استخدام ”داعش“ للكيماوي

واشنطن تتابع تقارير استخدام ”داعش“ للكيماوي

واشنطن – أكد البيت الأبيض متابعة الولايات المتحدة الأمريكية ”عن كثب“، لتقارير تتحدث عن استخدام تنظيم ”داعش“ أسلحة كيماوية، ضد القوات الكردية في سوريا.

وقال متحدث باسم البيت الأبيض ”جوش إيرنست“، في وقت متأخر من مساء أمس الإثنين، ”إن الإدارة الأمريكية تنظر إلى دعاوى استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، بجدية شديدة، وكذلك هو الحال بالنسبة لإي إشارة عن اهتمام داعش باستخدام هذا النوع من القدرات“.

وأوضح إيرنست، خلال الموجز الصحفي للبيت الأبيض بالعاصمة واشنطن، ”نحن نواصل متابعة هذه التقارير عن كثب، ونؤكد بشدة على أن أي استخدام للمواد الكيماوية والبيولوجية (الجرثومية) كأسلحة، أمر يخالف المعايير والأعراف الدولية المتعلقة بهذا النوع من القدرات“.

وكانت قناة ”سي إن إن“ الأمريكية الإخبارية، نقلت عن منظمتين بريطانيتين، أن ”داعش“ استخدم موادا كيماوية في عملياتها ضد قوات البيشمركة الكردية في العراق، قرب سد الموصل (شمال)، وأخرى ضد وحدات ”حماية الشعب“ الكردية في الحسكة وتل براك، شمال شرقي سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com