واشنطن تعلن عن افتتاح سفارتها في كوبا

واشنطن تعلن عن افتتاح سفارتها في كوبا

واشنطن- أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، الإثنين، عن افتتاح سفارتها في كوبا بعد نصف قرن من القطيعة بين البلدين.

يأتي ذلك وسط استعدادات كوبا لمراسم رفع علمها في مقر سفارتها الجديدة في العاصمة واشنطن، وذلك بعد انقطاع العلاقات بين البلدين منذ عام 1961 أيام الرئيس الأمريكي الراحل جون كينيدي.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد رفعت، مساء الأحد، العلم الكوبي في مقر الوزارة إلى جانب أعلام باقي الدول التي تحتفظ الولايات المتحدة بعلاقات دبلوماسية معها.

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان أصدرته، عن افتتاح سفارتها في العاصمة الكوبية هافانا في وقت سابق من اليوم الأثنين، إلا أن رفع العلم الأمريكي فوق السفارة رسمياً لن يتم إلا بعد زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري لهافانا في الفترة المقبلة.

في سياق متصل، قال بيان صادر عن البيت الأبيض، اليوم الإثنين، ”إن افتتاح سفارتي البلدين، كان نتيجة حوارات مبنية على الاحترام المتبادل، بين الولايات المتحدة وجمهورية كوبا“.

وأعرب البيان الذي أصدره مكتب المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض ”جوش إيرنست“: ”عن تطلع الولايات المتحدة نحو عمل مشترك يهدف لتطبيع العلاقات مع الحكومة والشعب الكوبي بعد نصف قرن من الخلافات“.

وأكّد البيان على رغبة الإدارة الأمريكية بـ“التعاون مع الحكومة الكوبية، في قضايا ذات اهتمام مشترك، بما في ذلك مكافحة الإرهاب“.

ومطلع يوليو/ تموز الجاري، أعلن كل من الرئيس الأمريكي باراك أوباما ونظيره الكوبي راؤول كاسترو عن عزمهما إعادة العلاقات الدبلومسية بين البلدين وافتتاح سفارتي بلاديهما من جديد.

وكان الرئيس الأمريكي قد فاجأ العالم بإعلانه عن نيته تطبيع العلاقات مع كوبا نهاية العام الماضي وذلك بعد قطيعة وحصار داما 5 عقود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com