الكشف عن منفذ هجوم تينيسي الذي راح ضحيته 4 عسكريين

الكشف عن منفذ هجوم تينيسي الذي راح ضحيته 4 عسكريين

 نيويورك ـ قال مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي (FBI)، إنَّ الشخص الذي نفذ الهجوم المسلح الخميس، على مركزين عسكريين في ولاية تينيسي، جنوب البلاد، يدعى ”محمد يوسف عبد العزيز“، ويبلغ من العمر 24 عامًا ، وأن تحركه كان منفردًا.

وأوضح المكتب، ”أنَّ المهاجم أطلق النار من سيارة كان يستقلها على مركز للتجنيد، دون وقوع أي ضحايا بسب هروب الأشخاص إلى الداخل، ليتوجه بعدها لقاعدة للمشاة البحرية الأمريكية، ويفتح النار على الجنود، ما أسفر عن مقتل 4 عسكريين، ومقتل المهاجم إثر حدوث اشتباك مع قوات الأمن.

وكان رئيس بلدية مدينة ”تشاتانوغا، بولاية تينيسي، ”أندي بيركي“، أوضح في تصريح للصحفيين، مساء أمس الخميس، أن شخصًا فتح النار على مكتب تسجيل العسكريين في البداية، ثم  شن هجومًا آخرًا على مركز عسكري يبعد نحو 10 كيلومترات، وأسفر الهجومان عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين بجروح، و قتل الجاني في مكان  الحادث، مؤكدًا أن جميع القتلى عسكريون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة