”الفاتيكان“ تعتبر الاتفاق النووي مع إيران ”إنجازاً كبيراً“

”الفاتيكان“ تعتبر الاتفاق النووي مع إيران ”إنجازاً كبيراً“

روما – اعتبرت دولة الفاتيكان أن الاتفاق الذي أعلن عن التوصل إليه اليوم الثلاثاء في فيينا، بين مجموعة (5+1) وإيران حول الملف النووي لطهران يعد ”إنجازاً كبيراً“.

وفي تصريح للإذاعة الفاتيكانية، اليوم الثلاثاء، قال مدير دار الصحافة الفاتيكانية (المتحدث باسم الدولة) الأب فيديريكو لومباردي ”إن الكرسي الرسولي (حكومة الفاتيكان) ينظر بإيجابية للاتفاق حول البرنامج النووي الايراني، والذي يعد إنجازاً كبيراً ونتيجة هامة للمفاوضات التي أجريت حتى الآن“.

ولفت الأب لومباردي، إلى أنه ”هذا الاتفاق يتطلب استمرار بذل الجهود والتزاماً من الجميع، في سبيل أن يؤتي ما تحقق من ثمار“.

وعبّر المتحدث الفاتيكاني عن الأمل في أن ”لا تقتصر ثمار الاتفاق على حقل واحد فقط وهو البرنامج النووي، بل أن يتسع لكي يشمل المزيد من الاتجاهات“، دون أن يحدد أو يشير إلى تلك الاتجاهات.

وتوصلت إيران ومجموعة 5+1 التي تضم الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن وألمانيا، إلى اتفاق في المفاوضات النووية التي تستضيفها العاصمة النمساوية فيينا منذ أيام.

والفاتيكان هي أصغر دولة في العالم، حيث تبلغ مساحتها 0.44 كيلو متر مربع فقط وعدد سكانها نحو ثمانمائة نسمة، وتحتل قطاعاً من أحد أحياء العاصمة الإيطالية روما، وتتمتع بالسيادة الكاملة، حيث أعلن عن قيامها رسمياً في السابع من يونيو/حزيران 1929.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com