مقاتلون أكراد يهددون بمهاجمة تركيا

مقاتلون أكراد يهددون بمهاجمة تركيا

اسطنبول – أعلنت جماعة كردية في تركيا، إنهاء وقف إطلاق النار من الحكومة التركية، وأن مسلحين أكراد سيهاجمون السدود التي أقامتها الحكومة في شرقي تركيا.

وقال، أحمد دنيس، مسؤول العلاقات الخارجية في حزب العمال الكردستاني، في تصريحات صحفية، إن ”وقف إطلاق النار مع تركيا قد انتهى“.

وكان ”اتحاد الجماعات الكردية“، قد أصدر بياناً،، أمس الاثنين، أفاد أن مسلحين أكراد سيهاجمون السدود في جنوب شرقي تركيا، الأمر الذي يعين انتهاء الهدنة، التي أعلنها مقاتلو ”حزب العمال الكردستاني“ الانفصالي.

واتهم البيان الحكومة التركية، بأنها ”استغلت شروط وقف إطلاق النار، ليس من أجل حل ديمقراطي سياسي، وإنما لتحقيق استفادة، استعداداً للحرب، من خلال إقامة عشرات مواقع الحراسة، والطرق لأغراض عسكرية، وسدود من أجل مذبحة ثقافية“.

 وكان المقاتلون الأكراد الانفصاليون، قد أعلنوا هدنة في أكثر من مرة، لكنها لم تدوم إلا فترات قصيرة، حيث أمر الزعيم الكردي، عبد الله أوجلان، بوقف إطلاق النار. وبعد شهرين أعلن حزب العمال الكردستاني بداية إنسحاب مقاتليه من تركيا إلى شمال العراق. لكنه عاد وعلق هذه المبادرة، متهماً انقرة بعدم الوفاء بالتزاماتها.

ويرى المراقبون أن وضع الأكراد في تركيا، على كافة المستويات، شهد تحسناً لافتاً في ظل حكومات حزب العدالة والتنمية الحاكم، حيث يعتبر الرئيس، رجب طيب أردوغان، أن مسيرة السلام الداخلي، لحل المسألة الكردية، إنجازاً شخصياً له.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com