مسؤول إيراني: لا نثق بالوكالة الذرية

مسؤول إيراني: لا نثق بالوكالة الذرية

المصدر: طهران ـ أحمد الساعدي

أعلن مستشار رئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، حسين شيخ الإسلام، أن طهران لا تثق بالوكالة الدولية للطاقة الذرية، معتبراً أن مطالبة الوكالة بتفتيش المواقع العسكرية الإيرانية ومقابلة العلماء النووية ليس مطلباً منطقياً، يأتي ذلك عشية وصول المدير العالم للوكالة يوكيا أمانو إلى طهران، اليوم الخميس.

وشدد حسين شيخ الإسلام في تصريح لوكالة أنباء ”نسيم“، على رفض تفتيش المواقع العسكرية للبلاد من قبل مفتشي الوكالة، وقال ”إن هذا من حقنا وحق أي بلد آخر إن يرفض السماح بإطلاع الأجانب على ما يتعلق بأمن البلاد“.

وأضاف المسؤول الإيراني إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية ليست جديرة بالثقة ولو فرضنا إنها جديرة بالثقة فإن طلبها بتفتيش المواقع العسكرية ومقابلة العلماء النوويين ليس طلباً منطقياً لاسيما بعد التجربة المرة لاغتيال علمائنا النوويين.

وأوضح شيخ الاسلام إنه ليس من المقرر أن نوقع على إتفاق يقود إلى تهديد أمننا القومي بل إننا نتطلع إلى توقيع اتفاق يعزز أمننا، مؤكداً على إلغاء الحظر جملة واحدة في الاتفاق النووي.

واعتبر مستشار رئيس البرلمان الإيراني إن الحظر كان منذ البداية ظالماً ونوعاً من الغطرسة ولا ينبغي أن يكون العمل بشكل نلتزم فيه نحن بتعهداتنا فيما يفوض الجانب الآخر إلغاء الحظر الظالم الى منظمة ليست حتى مستقلة مثل الوكالة.

ونقلت وسائل إعلام رسمية إيرانية عن مصادر مقربة من الفريق النووي الإيراني قوله، أن ”الهدف من زيارة يوكيا آمانو لطهران لبحث نشاطات إيران السابقة وللإطلاع على المقترحات الإيرانية فيما يخص إزالة سوء التفاهم“.

وأوضحت المصادر الإيرانية أن زيارة المدير العالم للوكالة الدولية للطاقة الذرية تبحث عن الحلول المقترحة من قبل إيران بعدما رفضت إجراء لقاءات مع علماء النوويين، مشيرة إلى أن آمانوا سيلتقي الرئيس حسن روحاني وأمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة