إيران تنفي التوصل لاتفاق يتيح الدخول لمواقعها العسكرية

إيران تنفي التوصل لاتفاق يتيح الدخول لمواقعها العسكرية

المصدر: طهران ـ من أحمد الساعدي

قالت مصادر إعلامية مقربة من الفريق الإيراني المفاوض في العاصمة النمساوية فيينا، أن رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي الذي يشارك في الجولة الأخيرة من المفاوضات نفى التوصل إلى برنامج لدخول المواقع العسكرية، معتبراً ما نشره في وسائل الإعلام الأجنبية مجرد شائعات.

وبحسب المصادر التي نقلت عنها صحف إيرانية، الثلاثاء، أن صالحي شدد خلال جلسة المفاوضات أن بلاده لن تسمح لأي طرف بتفتيش المواقع العسكرية، مؤكداً أنها غير مرتبطة بعمل الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واعتبر صالحي وفقاً للمصادر، المعلومات المذكورة التي نقلتها إحدى الوكالات عن مسؤول أمريكي ”مضللة وهدفها التأثير سلبا على المفاوضات“، مشيراً إلى أن النظام المقترح لا يحتوي ضمانات حقيقية إنما ضمانات كلامية وهو أمر لا يستقيم مع الأمن القومي للدول.

وقال صالحي إن ”إيران لم تتخذ بعد أي قرار نهائي في هذا الإطار لا سيما وأنه يتضمن العديد من النقاط التي يفترض أن تبحث بشكل أعمق ”، لافتاً إلى أن الطرح المقدم يتضمن خطوات تبدأ من اختيار المواقع ولاحقا موافقة إيران عليها أو رفضها.

وشدد رئيس هيئة الطاقة الذرية الإيرانية أن ”الاقتراحات تبدأ من اختيار مواقع بهدف تفتيشها والقرار لإيران بالموافقة او الرفض“.

وقال مسؤول أمريكي بارز الإثنين إنه تم التوصل إلى نظام خلال المحادثات بين إيران والدول الكبرى يسمح للوكالة الدولية للطاقة الذرية، بدخول جميع المواقع الإيرانية المشتبه بها.

ويجدد المرشد الأعلى في إيران علي خامنئي بين الحين والآخر موقفه الرافض لمبدأ تفتيش المواقع العسكرية، فيما صادق البرلمان الإيراني فيي 17 يونيو/ حزيران، على مشروع قانون يمنع وصول مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى كافة الأماكن العسكرية والأمنية والمراكز الحساسة غير النووية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة