أخبار

مخاوف إسرائيلية من اعتقال "شاؤول موفاز" في لندن
تاريخ النشر: 20 يونيو 2015 21:33 GMT
تاريخ التحديث: 20 يونيو 2015 21:33 GMT

مخاوف إسرائيلية من اعتقال "شاؤول موفاز" في لندن

مسؤولون إسرائيليون سابقون، امتنعوا عن زيارة بريطانيا في السابق خشية الاعتقال، بينهم موفاز و"آفي ديختر" الرئيس السابق لجهاز الأمن العام (الشاباك)، والوزير السابق "دان مريدور"، والرئيس السابق لسلاح الجو الإسرائيلي "يوحنان لوكر".

+A -A

القدس ـ قالت القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي، إن استعدادات تجري في السفارة الإسرائيلية لدى العاصمة البريطانية لندن، تحسباً لاحتمالية اعتقال وزير الدفاع السابق ”شاؤول موفاز“، عقب وصوله إليها.

وأوضحت القناة الإسرائيلية اليوم السبت، أن ”المخاوف من إمكانية اعتقال موفاز، تنبع من حقيقة رفض منحه حصانة دبلوماسية، كونه شخصية عادية لا تتبوأ أي مناصب رسمية“.

وأكدت القناة، أن السفارة الإسرائيلية تخشى من أن تتم ملاحقة موفاز في المحاكم البريطانية، كما جرى مع شخصيات إسرائيلية في السابق“، مشيرةً ”أن كل الجهود في توفير حصانة دبلوماسية لموفاز قد أخفقت، بسبب حقيقة أنه شخصية عادية لا يتولى أي مناصب رسمية“.

وبحسب القناة، فإن موفاز سيشارك الاثنين المقبل، في مؤتمر ”أخبار يهودية“، دون أن توضح اسم الجهة التي تنظم المؤتمر، مبينةً أن ”وزارة الخارجية الإسرائيلية، والسفارة في لندن، والجالية اليهودية في بريطانيا، بذلت جهوداً لتأمين وصول موفاز إلى العاصمة البريطانية، ولكن لم يتم تلقي أي ضمانات“.

وسبق أن وفّرت الحكومة البريطانية في الماضي، حصانة دبلوماسية لشخصيات إسرائيلية، بينها وزيرة العدل السابقة ”تسيبي ليفني“ في العام 2009.

بدوره أفاد موقع صحيفة ”يديعوت احرونوت“ الإسرائيلية، أن موفاز وصل لندن الليلة، وغادر المطار فوراً، في سيارة تابعة للسفارة الإسرائيلية.

وأشار الموقع، أن المسؤولين الإسرائيليين أعربوا عن خشيتهم من أن يواجه موفاز خطر الاعتقال فور وصوله لندن، بعد إخفاق الجهود في تأمين الحصانة الدبلوماسية له.

وذكر الموقع أن مسؤولين سابقين بينهم موفاز و“آفي ديختر“ الرئيس السابق لجهاز الأمن العام (الشاباك)، والوزير السابق ”دان مريدور“، والرئيس السابق لسلاح الجو الإسرائيلي ”يوحنان لوكر“ امتنعوا عن زيارة بريطانيا خشية الاعتقال.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك