وثائق تكشف التقصير في مواجهة القاعدة قبل 11 سبتمبر – إرم نيوز‬‎

وثائق تكشف التقصير في مواجهة القاعدة قبل 11 سبتمبر

وثائق تكشف التقصير في مواجهة القاعدة قبل 11 سبتمبر

واشنطن – أظهرت وثائق أفرجت عنها وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (C.I.A) أن كبار مسؤوليها خاضوا نقاشات مريرة في السنوات التي تلت هجمات 11 (سبتمبر/ أيلول) عام 2001 حول ما إذا كان يتعين فعل المزيد لوقف أكبر هجمات إرهابية تعرضت لها الولايات المتحدة في تاريخها.

وشملت الوثائق التي كانت مصنفة سرية نسخة أكثر اكتمالاً عن تقرير صدر عام 2005 عن المفتش العام للوكالة جون هلجرسون، وخلص فيه إلى أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية لم تكن تملك استراتيجية شاملة ولم تحشد الموارد الكافية لمكافحة تنظيم القاعدة قبل أن تصدم الطائرات المخطوفة برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك ومبنى وزارة الدفاع (البنتاجون) في 11 سبتمبر أيلول.

وتظهر الوثائق التي أفرج عنها، الجمعة، تأكيد مدير وكالة المخابرات المركزية جورج تينيت وكبار مساعديه أن المخابرات الأمريكية كانت تركز بشكل خاص على القاعدة وزعيمها أسامة بن لادن.

ولا تسلط أي من الوثائق الضوء بشكل مباشر على كيفية تعامل الرئيس الأمريكي في تلك الفترة جورج بوش الابن والبيت الأبيض مع تهديد القاعدة بعد تسلمه منصبه في يناير كانون الثاني عام 2001، وفقاً لرويترز.

وشملت الوثائق التي ضغط مسؤولو المخابرات المركزية الأمريكية من أجل الافراج عنها مذكرة من 17 مسؤولاً كبيراً في مجال مكافحة الإرهاب في الوكالة يناهضون تقرير هلجرسون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com