قتلى في صفوف الحوثيين في هجوم للمقاومة بشبوة‎

قتلى في صفوف الحوثيين في هجوم للمقاومة بشبوة‎

صنعاء – قال مصدر قبلي بمحافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، أن عدداً من القتلى والجرحى سقطوا، اليوم الأحد، في هجوم شنته المقاومة الشعبية، على نقطة مثلث ”النقبة“ التي يتمركز فيها مسلحو جماعة أنصار الله (الحوثيين)، والقوات التابعة للرئيس المخلوع صالح.

وأكد المصدر ذاته، مقتل عنصرين من أفراد المقاومة، الذين نفذوا الهجوم.

ويأتي الهجوم، بعد يوم من خطاب للمقاومة الشعبية في محافظة شبوة، بقيادة ”صالح بن فريد العولقي“، الذي فجر الحوثيين منزله قبل أسبوع، حيث اجتمع الأخير أمس السبت، بقبائل شبوة على ركام منزله المدمر، وتوعد بطرد الحوثيين من المحافظة، وتطهيرها قريباً، على حد قوله.

وكان الحوثيون وقوات الرئيس السابق صالح، قد سيطروا على أجزاء واسعة من محافظة شبوة النفطية، مطلع نيسان/أبريل الماضي، وسط مقاومة شعبية تديرها القبائل، التي تتهم شيوخ قبليون في حزب الرئيس السابق صالح، بتسهيل دخول الحوثيين إلى محافظتهم النفطية، التي توجد بها شركة ”بلحاف“ لتصدير الغاز المسال، وهو أحد أكبر المشاريع الغازية في الشرق الأوسط.

وتشهد مديرية بيحان التابعة لمحافظة شبوة ”شمال غربي المحافظة“ حالة هدوء بعد معارك عنيفة بين المقاومة الشعبية من جهة، ومسلحي الحوثيين والرئيس السابق من جهة أخرى، خلفت عشرات القتلى في صفوف الحوثيين وعدد من رجال المقاومة، بينهم قائدها في بيحان ”ناصر عبد ربه الطاهري“، الذي قتل أمس الأول الجمعة، وابنه وعدد من أقربائه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com