معارك بين القوات الأفغانية ومتشددين شمال شرق البلاد

معارك بين القوات الأفغانية ومتشددين شمال شرق البلاد

كابول ـ اندلعت معارك عنيفة اليوم السبت، بين قوات الأمن الأفغانية ومقاتلين متشددين من أجل السيطرة على منطقة نائية في شمال شرق البلاد.

ونقلت وكالة رويترز، عن حاكم إقليم بدخشان، شاه ولي الله أديب، قوله إن الشرطة والمسؤولين المحليين أخلوا مقارهم في منطقة يامغان التي تقع في وسط الإقليم، بعد أن ضرب المتشددون حصارا حول المنطقة.

وأضاف ولي الله، ”لكنهم (الشرطة والمسؤولون المحليون) يقاتلون الآن لاستعادة السيطرة على المنطقة.“ وتابع ”لدينا القوات الكافية لاستعادة المنطقة والحفاظ عليها في المستقبل.“

بدوره، قال المتحدث باسم وزارة الداخلية الأفغانية صديق صديقي، إن“ستة متشددين قتلوا بنيران قوات الأمن الأفغانية خلال عملية تمشيط بالمنطقة“.

وتزيد حدة القتال في أفغانستان مع قدوم الربيع كل عام، حيث يذوب الجليد الذي يحول دون تنقل المقاتلين ونقل الأسلحة. وهجوم طالبان هذا الربيع أعنف وأوسع من السنوات الماضية وشمل هجوما في ابريل نيسان في منطقة جورم في بدخشان.

وهذا هو أول ربيع تواجه فيه القوات الحكومية بمفردها طالبان بعد انسحاب معظم القوات الأجنبية نهاية العام الماضي، وتحول مهمة القوات التي يقودها حلف شمال الأطلسي إلى تدريب القوات الحكومية وتقديم الاستشارات لها وللحكومة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com