جوبا: طردنا المسؤول الأممي لتصريحاته ضد الحكومة

جوبا: طردنا المسؤول الأممي لتصريحاته ضد الحكومة

جوبا – أكدت سلطات جنوب السودان على إقدامها على طرد منسق الشئون الإنسانية التابع للأمم المتحدة ”توبي لانزر“، بناءً على قرار أصدره مجلس الوزراء ووزارة الخارجية بجنوب السودان.

وقال أتينج ويك اتينج، السكرتير الصحفي لرئيس جنوب السودان بجوبا، إن المسؤول الأممي تم إبعاده من جنوب السودان بناء على تصريحاته الأخيرة التي وصف فيها الحكومة بأنها ”غير قادرة على إدارة البلاد“.

وأضاف اتينج: ”تم طرده (المسؤول الأممي) بواسطة مجلس الوزراء الذي قام بتوجيه وزارة الخارجية للقيام بإبعاد ”توبي لانزر“ من جنوب السودان بسبب تصريحاته التي قال فيها إن الحكومة ستنهار لأن قيادة جنوب السودان لا تمتلك القدرات الكافية لإدارة الأوضاع المتفاقمة بالبلاد“.

واستنكرت الأمم المتحدة أمس طرد ”لانزر“، وطالب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ”الحكومة في جنوب السودان بالتراجع عن قرارها فورًا“.

وقال المتحدث باسم بان كي مون في بيان: ”إن لانزر كان عنصرًا مهمًا في التعامل مع الاحتياجات الإنسانية للسكان“، داعيًا حكومة جنوب السودان إلى التراجع عن قرارها فورًا، وحثها على التعاون بشكل كامل مع الأمم المتحدة في البلاد.

وقالت الأمم المتحدة إن ”لانزر لم يكن في جنوب السودان الاثنين، إلا أنه قرر العودة لإنهاء بعض الترتيبات“.

وينتهي عمل لانزر في جنوب السودان أواخر شهر يونيو/ حزيران الجاري، وكانت المنظمة الأممية أعلنت تعيين ”إيغوين أواسا“ من غانا بديلًا عن ”لانزر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com