استطلاع: الأمريكيون مستاؤون من الحرب ضد “داعش”

استطلاع: الأمريكيون مستاؤون من الحرب ضد “داعش”

واشنطن – أظهر استطلاع للرأي امتعاض الأمريكيين من الحملة العسكرية التي تقودها بلادهم ضد تنظيم “داعش”، بقدر مواز للفترة التي تدنت فيها شعبية الحملة العسكرية بالعراق بين الأمريكيين ودعمهم لها.

ووفقاً لما نقلته شبكة (سي.إن.إن) الإخبارية الأمريكية اليوم الثلاثاء على موقعها بالعربية، فإن 44% ممن شاركوا في الاستبيان حملوا سياسات الرئيس باراك أوباما مسؤولية الوضع الراهن في العراق، وهي ذات النسبة التي حصل عليها سلفه جورج بوش، وبلغت 43%، في حين وجه 11% منهم أصابع الاتهام نحو الرئيسين.

وتبادل الحزبان كيل الاتهام للجانب الآخر بالمسؤولية، وقال 79% من الديمقراطيين إنها أخطاء بوش، وحمل 75% من الجمهوريين أوباما المسؤولية.

وأبدى 61% تشككهم إزاء سير الحملة الأمريكية ضد داعش، واعتبرت شريحة أخرى بلغت 58% الوضع بأنه “سيء للغاية”، وهي النسبة ذاتها من الأمريكيين ممن أعربوا عن مخاوفهم من النحو الذي تسير عليه العمليات العسكرية الأمريكية بالعراق قبل 2007 .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع