إيران: سنقمع المحتجين على المفاوضات النووية

إيران: سنقمع المحتجين على المفاوضات النووية

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

حذر وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي، من تنظيم أية احتجاجات ضد إجراء المفاوضات النووية مع القوى الست الكبرى، مؤكداً أن القوات الأمنية ستتصدى بقوة للمحتجين.

وقال فضلي في كلمة أمام عدد من القادة الأمنيين في محافظات إيران، السبت، أن ”وزارة الداخلية لم تعط موافقة على أية تظاهرة تخرج ضد المفاوضات النووية“، معتبراً أن ذلك سيعرض المحتجين للمساءلة لعدم وجود تصريح من قبل السلطات الأمنية.

وأوضح وزير الداخلية الإيراني أن ”المفاوضات النووية الجارية مع الغرب جاءت بموافقة وتحت نظر القيادة العليا في البلاد وعلى رأسهم قائد الثورة الإسلامية السيد علي الخامنئي“.

وتقول وسائل إعلام مقربة من الرئيس المعتدل حسن روحاني إن ”الاتفاق النووي يعتبر خسارة كبيرة لمشاريع اقتصادية يحصل عليها زعماء التيار المتشدد“.

والجهات المتششدة في إيران والتي تستخدم منابر إعلامية مثل الصحف والإذاعة والتلفزيون تسوق مبرراتها بشأن عدم جدوى الاتفاق النووي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com