إيران تعتقل 20 سنيا من القومية البلوشية‎

إيران تعتقل 20 سنيا من القومية البلوشية‎

طهران ـ قالت وسائل إعلام إيرانية محلية اليوم الجمعة، إن السلطات الأمنية شنت حملة اعتقالات عشوائية في قريتي كريم آباد ومحمدان التابعين لمدينة فهره( ايرانشهر) إقليم سيستان وبلوشستان جنوب شرق إيران التي تقطنه غالبية سنية.

ونقل موقع ”بلوج نيوز“، عن مصادر مطلعة، أن عناصر من وزارة الاستخبارات الايرانية متسترين بزي مدني و مدَعَّمين بقوات الحرس الثوري شنوا عدة عمليات مداهمة و تفتيش منازل و اعتقالات عشوائية بمنتصف الليل في القريتين دون أي إذن قضائي و اعتقلوا قرابة الـ 20 شخصا.

وأضافت المصادر، أن حملة الاعتقالات تأتي على خلفية مقتل شاب الأحد الماضي على يد عناصر دورية تابعة لمركز الشرطة إستهدفت سيارته بمجرد الإشتباه بحمله شحنة ديزل، ما أثار غضب أهالي القريتين و هاجموا مركز الشرطة و أحرقوا إحدى مدرعاتها و عدد من سيارات البلدية.

وأشارت المصادر، إلى أن مصير المعتقلين لم يعرف حتى الآن، مضيفة ”وردتنا أخبار غير مؤكدة بنقلهم إلى سجن خاص للاستخبارات بمدينة زاهدان عاصمة بلوشستان وقد تعرضوا للضرب و الشتم والإهانة قبيل نقلهم“، موضحة أنه وبسبب الأوضاع الأمنية المشددة لم يتمكن المرصد من تحديد هوية المعتقلين .

وتعاني الأقليات العرقية في إيران من الإضطهاد والتهميش بحسب تقارير لمنظمات دولية حقوقية، وتشير التقديرات إلى أن نسبة البلوش في إيران 2% من مجموع سكانها البالغ عددهم 87 مليون وغالبيتهم ينتمون للمذهب السني، بحسب احصائيات رسمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com