واشنطن تستبعد تمديد المفاوضات النووية 

واشنطن تستبعد تمديد المفاوضات النووية 

واشنطن- قالت واشنطن إنها لا تفكر بتمديد المباحثات النووية مع إيران لما بعد 30 يونيو/ حزيران، مشيرة إلى أن ذلك موقف موحد لمجموعة 5+1.

وخلال موجزها الصحفي، قال جيف راثكي، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: “نحن لا نفكر بالتمديد لما بعد 30 يونيو/ حزيران القادم”.

ومضى قائلا “مجموعة 5+1 (الولايات المتحدة، وروسيا، وبريطانيا، وفرنسا، والصين، وألمانيا) تظل موحدة في جهودها للتوصل إلى اتفاق نهائي مع نهاية (يونيو) حزيران، وإذا قدمت جميع الأطراف حسن النية فسوف نستطيع الوصول لهدفنا”.

راثكي أعلن كذلك أن وزير الخارجية الأمريكية جون كيري، سيقوم بزيارة إلى العاصمة السويسرية جنيف، يوم الجمعة القادم، للقاء وزير الخارجية الإيراني، جواد ظريف، ضمن مفاوضات 5+1 النووية التي ينسقها الاتحاد الأوروبي.

وفي وقت سابق، قال نائب وزير الخارجية الإيراني، عباس عراقجي، إن مفاوضات بلاده النووية مع مجموعة 5+1، قد تمتد لما بعد الأول من يوليو/ تموز المقبل، مؤكدا عدم الارتباط بمهلة زمنية، ورغبة بلاده في التوصل لاتفاقية تشمل جميع التفاصيل التي تطالب بها.

والثلاثاء، قال السفير الفرنسي بواشنطن، جيرار آرو، إنه لا يتوقع أن تتوصل مجموعة 5+1 إلى اتفاق نووي مع إيران نهاية يونيو/ حزيران المقبل.

وفي الثاني من أبريل/ نيسان الماضي وقعت إيران في مدينة لوزان السويسرية، اتفاق إطاري مع دول مجموعة 5+1، على أن يتفق الطرفان على التفاصيل التقنية والقانونية للاتفاق النهائي حول الملف النووي الإيراني، بحلول نهاية يونيو/حزيران المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع