عزل رئيس مدغشقر على يد البرلمان لـ”عدم الكفاءة”

عزل رئيس مدغشقر على يد البرلمان لـ”عدم الكفاءة”

أنتناناريفو- صوت البرلمان الملغاشي، مساء يوم الثلاثاء، بأغلبية الأصوات على عزل الرئيس هيري راجاومابيانينا من مهامه لأجل “عدم الكفاءة” و”انتهاك الدستور”، بحسب نائب برلماني للأناضول.

وقال نائب برلماني ، فضل عدم نشر اسمه، إنه “يعاب على راجاومابيانينا عدم كفاءته، لا سيما بعد أن استغرق قرار تعيينه رئيس الحكومة روجي كولو نحو شهرين من الزمن ومن ثم إقالته من منصبه بعد 8 أشهر فقط لتعويضه برجل أعمال لا يحظى بالإجماع هو جون رافيلوناريفو، فضلا عن التأخير المسجل في إنشاء محكمة العدل العليا”، على حد قوله.

وتابع النائب بالقول إن “النواب تطرقوا إلى عدد من النقاط التي أفضت إلى اتخاذهم قرار سحب الثقة، ومن بينها انتهاك الرئيس لدستور البلاد عبر عدم احترام علمانية الدولة، وعدم احترام مبدأ التفريق بين السلطات، وعدم احترام آجال سن القوانين وعدم إنشاء هيئة انتخابية مستقلة”.

وخلال الجلسة التي حضرها مراسل الأناضول، قال رئيس البرلمان جون ماكس راكوتومامونجي خلال الجلسة البرلمانية الاستثنائية التي جرت، مساء يوم الثلاثاء، إن: “121 نائبا وافقوا على مذكرة سحب الثقة من الرئيس، فيما صوت 4 نواب ضدها”.

وأضاف “أعلن أن القرار (العزل) اتخذ وأنه سيتهم تمريره إلى المحكمة الدستورية”.

وكان 115 نائبا ملغاشيا من أصل 151 قد وقعوا على عريضة تطالب بتنحية الرئيس الملغاشي وتم إدراجها على أعمال المجلس مع نهاية الأسبوع الماضي.

وتم تنصيب راجاومابيانينا في يناير/ كانون ثان 2014 بعد انتخابات ديمقراطية وعد خلالها بالعمل سريعا على توفير حياة أفضل لشعب مدغشقر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع