شقيق الجنرال قاسم سليماني يدخل المعترك السياسي

شقيق الجنرال قاسم سليماني يدخل المعترك السياسي

طهران – أفاد موقع ”بارسينه“ الإخباري ـ وهو من المواقع الإخبارية المهمة في إيران ـ أن شقيق قائد فيلق القدس الإيراني الجنرال قاسم سليماني يعتزم المنافسة في الانتخابات البرلمانية المقبلة التي من المقرر أن تجري مطلع فبراير من العام المقبل 2016.

ونقل الموقع عن مصادر خاصة أن ”سهراب سليماني سيطرح نفسه مرشحاً للانتخابات البرلمانية عن محافظة كرمان جنوب إيران أمام عدد من المرشحين أصحاب النفوذ، بينهم وزير الطاقة مجيد نامجو في حكومة الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، ووزير الثقافة السابق محمد حسيني“.

ويضم البرلمان الإيراني 310 عضوا، يتم اختيارهم من خلال انتخابات عامة كل أربع سنوات.

وبدأ التنافس بين المحافظين والاصلاحيين على البرلمان القادم التي من المقرر ان تجري الانتخابات في مطلع فبراير القادم 2016، وترغب الحكومة التي يقودها حسن روحاني في هيمنة الشخصيات المعتدل على مقاعد البرلمان لمساندة الحكومة في خططها الاقتصادية بعد رفع العقوبات.

وكان الإصلاحيون خرجوا آنذاك من البرلمان في الانتخابات التي جرت في مارس 2012، الذي يعد حاليا 209 نواب، بعد مقاطعتهم للانتخابات، وكانوا يحتجون بذلك على القمع، الذي تعرضوا له منذ التظاهرات الحاشدة ضد إعادة انتخاب محمود أحمدي نجاد في يونيو 2009. وتم حظر حزبين إصلاحيين كبيرين أيضا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com