تعاون استخباراتي بين باكستان وأفغانستان في الحرب ضد طالبان

تعاون استخباراتي بين باكستان وأفغانستان في الحرب ضد طالبان

إسلام اباد- وافقت وكالتا استخبارات باكستان وأفغانستان على التعاون مع بعضهما البعض في معركتهما ضد المتشددين الاسلاميين، وهو ما ينهي على ما يبدو سنوات من العلاقات العدائية بين المؤسستين.

وقال متحدث باسم الجيش الباكستاني يوم الاثنين إنه تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين جهاز الاستخبارات الباكستاني ومديرية الأمن الوطني الأفغانية.

وقال الميجر جنرال عاصم سليم باجوا المتحدث باسم الجيش الباكستاني إن الوكالتين ستتبادلان المعلومات الاستخباراتية وتنسقان العمليات ضد متشددي طالبان بموجب الخطة.

وقال باجوا إن الاتفاق يتضمن ”تبادل دولي (للمعلومات) وعمليات استخبارات ثنائية ومنسقة من كلا الجانبين“.

ولم يتم الإفصاح بشكل رسمي عن الموعد والمكان الذي تم فيه توقيع الاتفاق، لكن تقريرا تلفزيونيا باكستانيا قال إن هذا التطور جاء الأسبوع الماضي بعد أن زار رئيس الوزراء نواز شريف كابول.

وتعهد شريف بتقديم الدعم للرئيس الافغاني اشرف غني في معركة بلاده ضد طالبان خلال الزيارة التي رافقه فيها عدد من كبار قادة الجيش والاستخبارات الباكستانية.

وعلى مر السنين تبادلت باكستان وأفغانستان اتهامات باستخدام متشددي طالبان كوكلاء لزعزعة استقرار بعضهما البعض، لكن العلاقات تحسنت بشكل كبير منذ تولى غني السلطة العام الماضي.

وأصبح القادة السياسيون والعسكريون من الجانبين أكثر استجابة وجدية نحو بعضهما البعض في الأشهر الأخيرة في الوقت الذي أنهت فيه قوات غربية مهمة قتالية امتدت لــ 13 عاما في البلد الذي يواجه تصاعدا في أعمال العنف من قبل طالبان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة