العالم

مقتل 109 في اشتباكات بين الأمن وطالبان بأفغانستان
تاريخ النشر: 17 مايو 2015 6:42 GMT
تاريخ التحديث: 17 مايو 2015 6:43 GMT

مقتل 109 في اشتباكات بين الأمن وطالبان بأفغانستان

قوات الأمن اشتبكت مع مقاتلي طالبان أثناء تنفيذها عمليات أمنية دامت 6 أيام، وقد أسفرت عن مقتل 101 مسلح، و7 من الأمن ومدني واحد، إضافة إلى إصابة 30 من المسلحين و11 من الأمن.

+A -A

غور ( أفغانستان )– لقي 101 مسلحًا من حركة طالبان، و7 من قوات الأمن ومدني واحد، مصرعهم في الاشتباكات المستمرة منذ 6 أيام بين الطرفين في ولاية غور بأفغانستان.

وقال حاكم ولاية غور سعيد أنور رحمتي في تصريح صحفي إن قوات الأمن اشتبكت مع مقاتلي طالبان أثناء تنفيذها عمليات أمنية ضد معاقل الحركة في منطقتي تشارسيدا وباسابند، مشيرًا إلى أن الاشتباكات دامت 6 أيام وأسفرت عن مقتل 101 مسلح، و7 من الأمن ومدني واحد، إضافة إلى إصابة 30 من المسلحين و11 من الأمن.

وأفاد رحمتي أن طالبان سعت إلى إقامة مركز لها في ولاية غور من أجل الوصول إلى المناطق الشمالية في البلاد بسهولة، إلا أن مساعيها تلك ”باءت بالفشل“.

وأضاف أن مسلحي الحركة نهبوا منازل المدنيين والأبنية الحكومية في المناطق المذكورة.

من جانبه قال الناطق باسم طالبان قاري يوسف أحمد إن مقاتلي الحركة انسحبوا خشية تعرض المدنيين لأضرار في الاشتباكات، مضيفًا أن عددًا كبيرًا من عناصر الأمن قتلوا في المعارك.

وتشن حركة طالبان منذ حوالي ثلاثة أسابيع، هجمات في مختلف أنحاء أفغانستان في إطار عملية ربيعية أعلنتها ضد الوجود الأجنبي في البلاد، وأطلقت عليها اسم ”عملية العزم“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك