الاتحاد الأفريقي يدين بشدة ”المحاولة الانقلابية“ في بوروندي

الاتحاد الأفريقي يدين بشدة ”المحاولة الانقلابية“ في بوروندي

أديس أبابا – أدان الاتحاد الأفريقي، اليوم الخميس، بأشد العبارات، ما وصفها بـ“المحاولة الانقلابية“ التي وقعت أمس في بوروندي، مطالبا بالعودة إلى النظام الدستوري.

وحثت رئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي دلاميني زوما، في بيان اليوم الخميس وصل وكالة الأناضول نسخة منه، ”جميع الأطراف المعنية بممارسة أقصى درجات ضبط النفس والامتناع عن أي عمل من أعمال العنف، يؤدي الى تشريد السكان من مناطقهم“.

ولفتت زوما في البيان، إلى ”دعم الاتحاد الافريقي الكامل للجهود التي يبذلها قادة دول شرق افريقيا والخطوات التي اتفق عليها في قمة دار السلام  (بتنزانيا) أمس الاربعاء وهي دعوة الحكومة البوروندية  لتأجيل الانتخابات لفترة لا تتجاوز ولاية الحكومة الحالية، ودعم الجهود الإقليمية الرامية لاستعادة السلام والاستقرار وضمان عودة اللاجئين، وإجراء الانتخابات بطريقة سلمية وحرة ونزيهة وشفافة وشاملة، وقف العنف من قبل جميع الأطراف“.

وذكرت زوما، بحسب البيان، بمبدأ الاتحاد الأفريقي ”برفض التغييرات غير الدستورية للحكومات والتزامه بسيادة القانون والديمقراطية، على النحو المنصوص عليه في القانون التأسيسي والميثاق الأفريقي للديمقراطية والانتخابات والحكم وعلى هذا النحو فإنها تدين بأشد العبارات المحاولة الانقلابية التي حدثت بالأمس في عاصمة بورندي بوجمبورا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com