زورق للفلبين في بحر الصين
زورق للفلبين في بحر الصينرويترز

الفلبين تحذر بكين من "نتائج كارثية" لمنع مهمات إمداد بحرية

طلبت الفلبين من الصين مجدّدا وقف "الأعمال الاستفزازية"، محذرة من أن محاولاتها منع مهمات إعادة الإمداد التي تقوم بها مانيلا إلى جزيرة مرجانية متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي قد تكون لها "نتائج كارثية".

وقال جوناثان مالايا المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، إن تحرك الصين للتدخل في مهمة إعادة الإمداد أمس أدى إلى إلحاق أضرار بأحد القوارب التابعة لمانيلا دون أن يُصاب أحد بأذى.

وبشأن الحادث الذي وقع في وقت مبكر من صباح أمس، قال خفر السواحل الصيني إن "اصطدامًا خفيفًا" وقع بين إحدى سفنه والقارب الفلبيني بينما كانت القوات الصينية تمنع "بشكل قانوني" القارب من نقل "مواد بناء غير قانونية" إلى سفينة حربية.

زورق للفلبين في بحر الصين
بكين تحذر الفلبين من "إثارة المتاعب" في بحر الصين الجنوبي

وكان القارب يعيد إمداد "سيرا مادر" وهي سفينة حربية تعود للحرب العالمية الثانية وترسو بجزيرة سكند توماس شول المرجانية وتستخدم كقاعدة لمشاة البحرية الفلبينية، وتقع الجزيرة في المنطقة الاقتصادية الخالصة للفلبين.

واستنكرت مانيلا بشدة "مناورات العرقلة الخطيرة" التي قامت بها السفينة الصينية.

وقالت وزارة الخارجية إنها استدعت أيضًا السفير الصيني وقدمت احتجاجًا دبلوماسيًّا.

وأفاد مكتب الرئيس الفلبيني فرديناند ماركوس الابن، اليوم الاثنين، بأن الرئيس أمر خفر السواحل بالتحقيق في حادث التصادم الذي وقع أمس الأحد، وأدى إلى أضرار بأحد زوارق الإمداد التابعة لمانيلا في بحر الصين الجنوبي.

ودعا ماركوس إلى عقد اجتماع مع السلطات الأمنية اليوم الاثنين لمناقشة "الانتهاك الأحدث للصين" في بحر الصين الجنوبي، حسبما ذكر مكتبه في منشور على فيسبوك.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com