مقتل صحفي صومالي وزوجته برصاص مجهولين بالصومال

مقتل صحفي صومالي وزوجته برصاص مجهولين بالصومال

مقديشو – قتل صحفي صومالي وزوجته، بمنزلهما، الليلة الماضية، جراء تعرضهما لإطلاق نار من قبل مسلحين مجهولين، بحسب مصادر إعلامية.

وقالت المصادر القريبة من القتيل، لوكالة الاناضول، إن ”مسلحين مجهولين داهموا منزل الصحفي داوود علي عمر وأردوه قتيلا هو وزوجته قبل أن يلوذوا بالفرار، من المنزل الكائن بحي باردالي“ في مدينة بيدوا عاصمة إقليم باي، جنوب غربي الصومال.

وأضافت المصادر ذاتها أن المسلحين قتلوا أيضاً مدنيا قرب منزل الصحفي القتيل، الذي لم يكن له مواقف معارضة لحركة ”الشباب المجاهدين“، التي اعتادت أن تقوم بعمليات اغتيال لإعلاميين في البلاد مؤخرا.

وكان عمر يعمل منتجاً للبرامج في إذاعة بيدوا المحلية، الخاصة التي ليس لها مواقف معارضة للحكومة.

ووصل مسؤولون في المدينة صباح اليوم الخميس، إلى منزل القتيل للمشاركة في تشييع جثمانه، وسط حضور من الصحفيين والمسؤولين في الإدارة الإقليمية لجنوبي غرب الصومال، وفق المصادر ذاتها.

يذكر أن الصومال واحدا من أخطر البلدان في العالم انتهاكاً لحقوق صحفيين، حيث قتل من 48 صحفياً منذ  عام 1991.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة