الرئيس العراقي: اردوغان ووزير خارجية قطر قريباً في بغداد

الرئيس العراقي: اردوغان ووزير خارجية قطر قريباً في بغداد

المصدر: بغداد ـ أحمد الساعدي

كشف الرئيس العراقي فؤاد معصوم اليوم السبت، عن قرب زيارة الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ووزير الخارجية القطري خالد بن محمد العطية الى العراق.

ونقلت صحيفة ”الحياة“ اللندنية، عن معصوم قوله إن ”اردوغان أبدى رغبة في زيارة العراق، ورحبنا بهذه الزيارة وستنفذ قريباً“، مشيراً إلى أن تركيا أبدت ”استعداداً لترطيب العلاقات مع العراق“ وعرضت أي مساعدة عسكرية يطلبها في حربه على تنظيم داعش.

وأشار معصوم، إلى أنه شدد خلال مباحثاته مع المسؤولين الأتراك على ”أن لا يتم تحت أي ظرف، الإخلال بتركيبة العراق، وأن لا تكون علاقة بغداد مع أنقرة على حساب علاقتنا بأي دولة أخرى“، مؤكدا أن محادثاته المتعلقة بالمساعدات العسكرية التي يمكن أن تقدمها تركيا إلى العراق في حربه على الإرهاب، ”جرت في الإطار العام، ولم تتطرق إلى نوع المساعدة وحدودها، وجرت محادثات مع وزير الداخلية العراقي ومستشار الأمن الوطني في بعض التفاصيل“.

ولفت الرئيس العراقي إلى أن ”الخلافات العراقية التركية حول القضية السورية ما زالت قائمة لكنها خلافات في السياق الطبيعي إزاء التوافقات الكبيرة في العلاقة بين البلدين“.

وفي سياق الأزمة اليمنية، أعرب فؤاد معصوم، عن سعادته لـ ”وقف النار في اليمن“، وتابع ”لا بد من أن يجلس الجميع إلى طاولة الحوار، ونتمنى أن يتوصلوا إلى حلول“.

وأكد أنه تحدث مع أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد في الأزمة اليمنية، على هامش مؤتمر السلام، ”وجددنا تأكيدنا أن الموقف العراقي من هذه القضية لا ينحاز إلى طرف على حساب آخر، وسيزور وزير الخارجية القطري بغداد خلال الأيام المقبلة، للبحث في إعادة افتتاح السفارة وتكريس العلاقات بين البلدين“.

يذكر أن معصوم عاد إلى العراق أمس الجمعة، بعد اختتام زيارة رسمية لتركيا استمرت عدة أيام، وحضور مؤتمر السلام.

ودعا وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، مطلع الشهر الحالي دولة قطر الى ضرورة فتح سفارتها في بغداد واستئناف العلاقات بين البلدين، مشيراً الى رغبة الحكومة العراقية بزيارة رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية القطري الى بغداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com