الأمم المتحدة تدعو إيران لمحادثات سلام سورية في جنيف

الأمم المتحدة تدعو إيران لمحادثات سلام سورية في جنيف

جنيف  – قال متحدث باسم الأمم المتحدة اليوم الجمعة إن المبعوث الدولي لدى سوريا ستافان دي ميستورا وجه دعوة للحكومة السورية وجماعات معارضة لإجراء محادثات منفصلة في جنيف الشهر القادم في أحدث محاولة لإنهاء الحرب الأهلية الدائرة منذ أربع سنوات.

وقال المتحدث أحمد فوزي في إفادة صحفية إن دي ميستورا يعتزم إجراء محادثات منفردة منخفضة المستوى مع كل من اللاعبين الرئيسيين على مدى أربعة إلى ستة أسابيع.

وأضاف أنه تم توجيه الدعوة للقوى الرئيسية واللاعبين الإقليميين لكنها لم توجه لتنظيم الدولة الإسلامية ولا لجبهة النصرة اللتين تصنفان ”كمنظمتين إرهابيتين“. وقال إن بعض الحاضرين في المحادثات يمكنهم التواصل مع المنظمتين.

وصرح لرويترز بأن إيران حليفة سوريا ضمن المدعوين.

ويأتي ذلك بعد طلب عام من الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون بأن يركز دي ميستورا ”بشكل أكبر على إعادة اطلاق العملية السياسية“ في مسعى لإنهاء الصراع الذي قتل نحو 220 ألف شخص وشرد الملايين.

وفي اطار مشاوراته اجتمع دي ميستورا مع انتوني بلينكن نائب وزير الخارجية الأمريكي في وزارة الخارجية الأمريكية.

ويعمل دي ميستورا منذ أكتوبر تشرين الأول من اجل التوصل إلى هدنة في مدينة حلب الشمالية وأعلن في 17 فبراير شباط أن الحكومة السورية على استعداد لتجميد قصفها الجوي والبري لمدة ستة أسابيع لاختبار الخطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com