إيران تعتقل مرجعاً معارضاً لخامنئي

إيران تعتقل مرجعاً معارضاً لخامنئي

المصدر: إرم - خاص

عاودت السلطات الأمنية الإيرانية في مدينة قم الواقعة جنوبي طهران، اعتقال المرجع الديني المعارض لخامنئي آية الله محمد رضا نكونام، بسبب لقاء مع صحيفة ”قانون“ انتقد فيه ”أساليب الأمر بالمعروف التي تتبعها السلطة“.

وذكر موقع ”سحام نيوز“ الإلكتروني أن السلطات الأمنية اعتقلت فجر اليوم الثلاثاء آية الله محمد رضا نكونام من منزله بمدينة قم بعدما كانت قد أفرجت عنه في 15 مارس/ آذار الماضي بعد تدهور حالته الصحية ونقله إلى المستشفى“.

وكانت السلطات الأمنية الإيرانية قد اعتقلت في (5 من يناير/ كانون الثاني) المرجع نكونام بمنزله بمدينة قم تنفيذاً لقرار قضائي صدر من المحكمة الخاصة برجال الدين.

وشنت السلطة حملات اعتقال ومضايقات لأنصاره ومقلديه، بحسب ما أفاد موقع ”بهار نيوز“ المقرب من الرئيس الإيراني حسن روحاني.

وأشارت وسائل إعلام محلية إيرانية إلى أن أحد أسباب اعتقال هذا المرجع الشيعي تعود لخلافاته مع رجل الدين المتطرف آية الله مصباح يزدي، الذي يعتبر من أشد أنصار المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي.

ويعتبر آية الله محمد رضا نكونام أحد المراجع الذي يدرس ”فقه الخارج“ في الحوزة العلمية، وهو الذي يخوّل رجال الدين الشيعة من نيل درجة الاجتهاد.

وكانت المحكمة الخاصة برجال الدين قد أصدرت قراراً بمنع انتشار الرسالة الفقهية لآية الله نكونام وقامت السلطات بمصادرة جميع النسخ المنشورة منها بسبب آرائه الجريئة حول ضرورة حرية الإنترنت والقنوات الفضائية.

يذكر أن المرجع نكونام مختص في الاقتصاد الإسلامي، وقد انتقد في إحدى محاضراته الفقهية مشروع الحكومة لتوزيع الإعانات النقدية بدل الدعم الحكومي للسلع الأساسية، كما هاجم الحكومة بخصوص أزمة السكن في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com